أسعار الذهب بالسوق الأوروبية تواصل التراجع والانظار تترقب أداء الدولار

 

تراجعت أسعار الذهب بالسوق الأوروبية يوم الاثنين لتواصل خسائرها لليوم الثاني على التوالي ، لتبتعد عن أعلى مستوى فى

أسبوعين ، مع استمرار عمليات التصحيح وجني الأرباح ، بالإضافة إلى مخاوف الطلب الفعلي ولا سيما الطلب فى الهند والصين ،ويكبح الخسائر تراجع الدولار الأمريكي مقابل سلة من العملات العالمية.

 

انخفضت أسعار معدن الذهب بنسبة 0.4% إلى 1,806.39$ ، من مستوى افتتاح تعاملات اليوم عند 1,814.00$ ، وسجلت أعلى مستوي عند 1,816.95$.

 

فقد المعدن الثمين”الذهب” يوم الجمعة نسبة 0.8% ، بعدما سجل فى اليوم السابق أعلى مستوى فى أسبوعين عند 1,832.66$

للأونصة ، وبعد بيانات قوية عن الإنفاق الاستهلاكي فى الولايات المتحدة خلال حزيران/يونيو.

 

 

 

وعلى صعيد تعاملات الأسبوع الفائت ،حققت أسعار الذهب ارتفاعا بنسبة 0.7% ، فى خامس مكسب أسبوعي فى غضون شهر

ونصف ، بفضل تراجع الدولار الأمريكي عقب اجتماع الاحتياطي الاتحادي.

 

 

 

أيضا فى الهند تراجع الطلب الفعلي على الذهب على نطاق واسع الأسبوع الماضي ، حيث أدي ارتفاع الأسعار إلى تباطؤ مشتريات

التجزئة ،وفى الصين كانت عمليات شراء المعدن الثمين باهتة إلى حد كبير.

 

 

 

انخفض مؤشر الدولار يوم الاثنين بحوالي 0.2% ،ليستأنف خسائره التي توقفت فى اليوم السابق مؤقتا ، ليقترب مجددا من

ملامسة أدنى مستوى فى شهر عند 91.78 نقطة ،عاكسا هبوط مستويات العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية

 

والثانوية.

 

أسعار الذهب بالسوق الأوروبية تواصل الهبوط

يأتي هذا الهبوط فى ظل انحسار احتمالات قرب تشديد السياسة النقدية فى الولايات المتحدة ، خاصة بعد اجتماع مجلس

أيضا  الاحتياطي الاتحادي منتصف الأسبوع الماضي ، ويترقب المستثمرين هذا الأسبوع صدور بيانات هامة عن سوق العمل الأمريكي

،حيث من المتوقع أن توفر المزيد من الأدلة القوية حول توقيت بدء تقليص شراء السندات الأمريكية.

 

 

 

أيضا حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة بالذهب ظلت يوم الجمعة بدون أي

تغيير ، ليستمر الإجمالي عند 1,031.46 طن متري ، والذي يعد أعلى مستوى فى أسبوعين.

 

 

 

قد يعجبك ايضا