لهذا السبب تراجعت أسعار الـنفط الأربعاء

واشنطن- فوربس بيزنس | تراجعت أسعار الـنفط يوم الأربعاء مع ارتفاع تقديري في مخزونات الخام الأمريكية.

ومع ذلك فإن التفاؤل المتزايد بأن لقاح كورونا سيؤدي إلى انتعاش سريع في الطلب العالمي على الطاقة في العام المقبل، مما أدى إلى مزيد من الانخفاضات.

وتم تداول خام برنت القياسي الدولي عند 48.60 دولارًا للبرميل في الساعة 0623 بتوقيت جرينتش.

وبذلك يكون منخفضًا بنسبة 0.49٪ بعد أن أغلق يوم الثلاثاء عند 48.84 دولارًا للبرميل.

وكان مؤشر غرب تكساس الوسيط الأمريكي عند 45.41 دولارًا للبرميل في نفس الوقت منخفضًا بنسبة 0.42٪ بعد أن أنهى الجلسة السابقة عند 45.60 دولارًا للبرميل.

وفي وقت متأخر من يوم الثلاثاء، أعلن معهد البترول الأمريكي (API) عن تقديراته بزيادة قدرها 1.4 مليون برميل في مخزونات الـنفط الخام الأمريكية.

وذلك مقارنة بتوقعات السوق بانخفاض قدره 1.5 مليون برميل.

وإذا ارتفعت مخزونات الخام بما يتماشى مع توقعات معهد البترول الأمريكي، فهذا يشير إلى أن الطلب على الخام ينخفض ​​في الولايات المتحدة.

وهو أكبر مستهلك للنفط في العالم، مما يؤثر سلبًا على أسعار الـنفط .

ومع ذلك، فإن التفاؤل بشأن اختراقات اللقاحات ومسارها خلال الأشهر القليلة المقبلة دعم أسعار الـنفط ووقف المزيد من الانخفاض.

وبدأت المملكة المتحدة يوم الثلاثاء برنامج تطعيم شامل.

وهي خطوة يمكن أن تساعد في تمهيد الطريق للتطبيع بعد ما يقرب من عام من الاضطراب الناجم عن جائحة فيروس كورونا.

وكانت مارجريت كينان، وهي امرأة تبلغ من العمر 90 عامًا، أول شخص يتلقى حقنة في المستشفى الجامعي في كوفنتري.

ووفقًا لبيانات من جامعة جونز هوبكنز يوم الأربعاء، فقد وصل عدد الحالات في جميع أنحاء العالم الآن إلى أكثر من 68.2 مليون.

ولا تزال الولايات المتحدة، أكبر دولة مستهلكة للنفط في العالم.

فيما تتصدر عدد الحالات التي تزيد عن 15.1 مليون حالة.

بينما يبلغ إجمالي الحالات في الهند الآن أكثر من 9.7 مليون، وتليها البرازيل بأكثر من 6.6 مليون حالة.

موضوعات أخرى:

أسعـار النفط في العالم يوم الثلاثاء

هل ارتفع عدد منـصات النفط الأمريكية ؟

قد يعجبك ايضا