أسعار المستهلك الأمريكي ترتفع بنسبة 0.3٪ في يناير.. هل كان متوقعًا ؟

واشنطن- فوربس بيزنس | قالت وزارة العمل الأمريكية يوم الأربعاء إن أسعار المستهلك الأمريكي ارتفعت بنسبة 0.3٪ في يناير تمشيا مع توقعات السوق.

وارتفع مؤشر أسعار المستهلك (CPI)، الذي يقيس التغيرات في أسعار السلع والخدمات من منظور المستهلكين، بنسبة 0.4٪ في ديسمبر.

وعلى أساس سنوي، ارتفع مؤشر أسعار المستهلكين بنسبة 1.4٪ الشهر الماضي.

وجاء ذلك مقارنة بنفس الشهر في عام 2020.

في حين كان إجماع السوق ارتفاعًا بنسبة 1.5٪ على أساس سنوي.

“على الرغم من تراجع مؤشرات الكهرباء والغاز الطبيعي، إلا أن مؤشر الطاقة ارتفع بنسبة 3.5٪ خلال الشهر”، بحسب مكتب إحصاءات العمل.

واستمر مؤشر البنزين في الارتفاع في يناير، حيث ارتفع بنسبة 7.4٪ الشهر الماضي إلى جانب أسعار النفط الخام.

وبقيت أسعار المستهلكين الأساسية، التي لا تشمل الغذاء والطاقة، دون تغيير في يناير، لكنها ارتفعت بنسبة 1.4٪ على أساس سنوي.

ويراقب مجلس الاحتياطي الفيدرالي عن كثب أرقام التضخم في أكبر اقتصاد في العالم تضرر بشدة من جائحة فيروس كورونا.

وأشار البنك المركزي في الأشهر الأخيرة إلى أنه قد يسمح للتضخم بالارتفاع فوق هدفه البالغ 2٪.

وسيكون ذلك لبعض الوقت حتى يتعافى الاقتصاد بالكامل وقبل أن يرفع أسعار الفائدة.

والعام الماضي شهد أسعار المستهلك حالة من الاستقرار خاصة في أكتوبر الماضي.

حيث أن هذا الاستقرار كان غير متوقعا، كما عملت المكاسب المتوسطة لتكليف الأغدية بإجراء موازنة لأثر ركود وانخفاض أسعار البنزين في منتصف التباطؤ الاقتصادي.

إقرأ المزيد:

أسعار المستهلكين الأمريكيين تشهد حالة من الاستقرار في أكتوبر

قد يعجبك ايضا