أسعار النفط تنزلق بعد توقعات لوكالة الطاقة الدولية

نيويورك / فوربس بيزنس | تراجعت أسعار النفط يوم الخميس بعد أن خفضت وكالة الطاقة الدولية توقعاتها للطلب على النفط لعام 2020 بعد قيود السفر غير المسبوقة.

وحدّت المرونة في أسواق الأسهم وضعف الدولار الأمريكي من خسائر “الذهب الأسود”.

وبحلول الساعة 15:30 بتوقيت جرينتش، انخفض خام برنت LCOc1 بمقدار 27 سنتًا، أو 0.6٪، عند 45.16 دولارًا للبرميل، وفق “رويترز“.

كما انخفض خام غرب تكساس الوسيط (WTI) CLc1 بمقدار 26 سنتًا، أو 0.6٪، عند 42.41 دولارًا للبرميل، بحسب المصدر ذاته.

وخفّضت وكالة الطاقة الدولية توقعاتها للطلب على النفط لعام 2020 يوم الخميس.

وقالت الوكالة الدولية إنّ خفض السفر الجوي بسبب جائحة كوفيد -19 سيخفض استهلاك النفط العالمي هذا العام بمقدار 8.1 مليون برميل يوميًا.

وقالت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) أيضًا إنّ الطلب العالمي على النفط سينخفض ​​بمقدار 9.06 مليون برميل يوميا هذا العام.

ويزيد هذا المقدار عن 8.95 مليون برميل يوميًا كان متوقعا قبل شهر.

واستعادت “وول ستريت” معظم التريليونات المفقودة خلال بداية جائحة “كوفيد-19”.

كما ظلّ وظل مؤشر ستاندر اند بورز 500 على مسافة قريبة من مستوى قياسي.

وانخفض الدولار إلى أدنى مستوياته في أسبوع مقابل سلة من العملات يوم الخميس.

وجعل ضعف الدولار أسعار النفط أرخص لحاملي العملات الأجنبية.

ولا يزال المستثمرون عبر فئات الأصول ينتظرون اختراقًا في حزمة التحفيز الأمريكية.

ويراقب المستثمرون العلاقات المتوترة بين الولايات المتحدة والصين قبل المحادثات التجارية في 15 أغسطس.

وقال وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك إنّه لا يتوقع قرارات متسرعة بشأن تخفيضات الإنتاج عندما تجتمع لجنة مراقبة من أوبك وحلفائها، المعروفة باسم “أوبك+”، الأسبوع المقبل مع استقرار سوق النفط.

وخفّفت “أوبك+” الشهر الماضي التخفيضات إلى نحو 7.7 مليون برميل يوميًا حتى ديسمبر/كانون الأول من خفض سابق قدره 9.7 مليون برميل يوميًا.

ويعكس هذا الخفض تحسنًا تدريجيًا في الطلب العالمي على النفط.

وكان تقرير حكومي أمريكي أظهر انخفاض مخزونات النفط الخام والبنزين ونواتج التقطير في الولايات المتحدة الأسبوع الماضي.

وقال معهد البترول الأمريكي إنّ مخزونات الخام تراجعت أربعة ملايين برميل في الأسبوع المنتهي في السابع من أغسطس/آب إلى حوالي 516 مليون برميل.

وهذا التراجع أكبر من توقعات المحللين التي كانت تشير إلى انخفاض قدره 2.9 مليون برميل.

وعلى إثر هذا الهبوط غير المتوقع في المخزونات، تعزّزت الآمال في تعافي الطلب على النفط في أكبر اقتصاد في العالم.

قد يعجبك ايضا