أسعار اليورو ترتد من أدنى مستوياتها بفضل تراجع الدولار

أسعار اليورو ترتد من أدنى مستوياتها بفضل تراجع الدولار

 

ارتفعت اليوم أسعار اليورو امام سلة العملات خلال تعاملات اليوم متأثرا باتخفاض الطلب على الدولار الأمريكي نتيجة تراجع شهية المخاطر على العملة الأمريكية.

 

ذلك بالتزامن مع انخفاض العائد على السندات الامريكية بالتوازي مع تلميحات الاحتياطي الفيدرالي نحو إقرار حزمة من المساعدات الجديدة .

حيث فقدت عائدات سندات الخزانة الأمريكية لأجل عشر سنوات اليوم أكثر من 1.2% إلى معدل 1.651% .

على وشك تخطى أدنى مستوى فى أسبوعين عند 1.631% المسجل بالأمس .

ذلك بعد تأكيد مجلس الاحتياطي الاتحادي الاستمرار فى شراء السندات لفترة ليست بالقصيرة.

 

على جانب آخر أظهر محضر الاجتماع الأخير لمجلس الاحتياطي الاتحادي الصادر بالأمس أن صانعي السياسة النقدية فى الولايات المتحدة لا يزالوا حذرين بشأن مخاطر جائحة فيروس كورونا.

حتى بعد اكتساب التعافي الاقتصادي فى البلاد زخما واضحا وسط التحفيز الهائل.

حيث  أكدوا على الالتزام بالسياسة النقدية السهلة حتى يكون هناك تعافي أكثر أمانا.

 

على صعيد أخر تتطلع الأسواق من قبل ألمانيا أكبر اقتصاديات منطقة اليورو لصدور قراءة طلبات المصانع والتي قد تظهر تباطؤ النمو إلى 1.3% مقابل 1.4% في كانون الثاني/يناير الماضي.

 

وذلك قبل أن نشهد من فرنسا ثاني أكبر اقتصاديات المنطقة صدور قراءة مؤشر الميزان التجاري

تللك قد تظهر تقلص العجز إلى 3.8 مليار يورو مقابل 3.9 مليار يورو في كانون الثاني/يناير،

 

 

ويأتي ذلك قبل أن نشهد الكشف من قبل اقتصاديات منطقة اليورو ككل عن قراءة مؤشر أسعار المنتجين .

حيث قد تباطؤ النمو إلى 0.6 مقابل 1.4% في كانون الثاني/يناير.

بينما قد تعكس القراءة السنوية للمؤشر ذاته ارتفاعاً 1.4% .

ذلك مقابل الثبات عند مستويات الصفر في القراءة السنوية السابقة لشهر كانون الثاني/يناير.

وصولاً إلى كشف البنك المركزي الأوروبي عن محضر اجتماعه الأخير.

أيضا صدر عن الاقتصاد النيوزيلندي القراءة الأولية لمؤشر الثقة بالأعمال لشهر نيسان/أبريل من قبل مجموعة استراليا ونيوزيلندا المصرفية.

والتي أوضحت اتساع التراجع إلى ما قيمته 8.4 مقابل 4.1 والتي عدلت من الثبات عند مستويات الصفر في القراءة السابقة لشهر آذار/مارس الماضي.

ونود الإشارة، لكون الإحصائية تجرى مسح لنحو 1,500 شركة لتقيم النظرة الاقتصادية لعام مقبل.

يا تي هذا في الوقت الذي صدر عن الاقتصاد الأمريكي الساعة 12:30 بتوقيت جرينتش طلبات إعانة البطالة للأسبوع المنتهي 2 نيسان/أبريل بمقدار 0.744 مليون.

 

أسوأ من التوقعات التي أشارت إلى 0.682 مليون.

وعدلت القراءة السابقة من 0.719 مليون إلى 0.728 مليون ،هذا البيان سلبي لأكبر اقتصاد فى العالم.

 

قد يعجبك ايضا