إقالة رئيس البنك المركزي الـتركي

أنقرة- فوربس بيزنس | أُقيل محافظ البنك المركزي الـتركي ناسي أغبال وحل محله النائب السابق الأستاذ صهاب كافجي أوغلو

جاء ذلك وفقًا لمرسوم رئاسي جديد نُشر في الجريدة الرسمية في وقت مبكر السبت.

وتم تعيين أغبال حاكمًا في نوفمبر 2020 بعد إقالة الحاكم السابق مراد أويسال.

وتولى رئاسة وزارة المالية من 2015-2018.

وكان كافجي أوغلو نائبًا في البرلمان عن حزب العدالة والتنمية الحاكم في الفترة من 2015 إلى 2018.

وقبل أيام اقترضت وزارة الخزانة الـتركي ة3.9 مليار ليرة تركية (508.3 مليون دولار) من الأسواق المحلية من خلال مزايدين عقدا يوم الاثنين.

وتم عرض حوالي 1.3 مليار ليرة تركية (168 مليون دولار) في سندات ذات سعر عائم لمدة سبع سنوات (نصف سنوي، إعادة فتح، الإصدار الرابع) للمزاد.

ووفق وزارة المالية فإنه هو الذي سيتم تسويته يوم الأربعاء بتاريخ استحقاق 17 نوفمبر 2027، الخزانة.

وبلغ إجمالي عطاء السندات الحكومية 2.1 مليار ليرة تركية (280 مليون دولار) بمعدل مقبول / مطروح بنسبة 61٪.

وتم قبول معدل السندات لأجل 2436 يومًا عند 7.09٪، في حين كانت معدلات الفائدة السنوية البسيطة والمركبة 14.18٪ و14.69٪ على التوالي.

وفي المزاد الثاني يوم الاثنين، أصدرت وزارة الخزانة سندات قسيمة ثابتة لمدة 10 سنوات -نصف سنوي، الإصدار الثاني عشر.

وكان ذلك بإجمالي 2.6 مليار ليرة تركية (حوالي 340.3 مليون دولار).

وستتم تسوية السندات يوم الأربعاء بتاريخ استحقاق 13 نوفمبر 2030.

وبحسب الوزارة، بلغ إجمالي العطاء في المزاد الثاني 4.1 مليار ليرة تركية (540 مليون دولار)، بمعدل قبول / طرح بنسبة 62.4٪.

وتم قبول سعر السندات الحكومية لأجل 3.528 يومًا عند 6.91٪ من سعر الفائدة الدوري.

بينما كانت معدلات الفائدة السنوية البسيطة والمركبة 13.82٪ و14.29٪ على التوالي.

واليوم قال وزير الصناعة والتكنولوجيا الـتركي ، إن تركيا تسعى للاستفادة من المزيد من أموال الاتحاد الأوروبي.

ويأتي ذلك قبل الانضمام للمشاريع وسط جهود التنسيق مع الكتلة.

وأشار خلال فعالية بعنوان برنامج القطاعات التنافسية في العاصمة أنقرة، إلى أن الدعم المالي والتقني الذي توفره هذه البرامج.

ولفت الوزير الـتركي إلى أن ذلك سيساعد الشركات الصغيرة والمتوسطة (SMEs).

وذلك وفق قوله من خلال تحسين قدراتها في مجال البحث والتطوير والابتكار وزيادة إمكاناتها التصديرية.

وابتداءً من يوم الاثنين، يهدف الحدث الذي يستمر يومين إلى تعزيز المشاريع.

وهي المشاريع التي تساهم في أهداف سياسة الصناعة المشتركة لتركيا والاتحاد الأوروبي.

وقال فارانك إن تركيا وزعت 800 مليون يورو (955 مليون دولار) من أموال الاتحاد الأوروبي قبل الانضمام إلى الشركات الصغيرة والمتوسطة.

وأضاف “لقد أدركنا 46 مشروعًا بقيمة 520 مليون يورو في 43 مدينة”.

وكان ذلك وفق فارانك في إطار الجزء الأول من برنامج القطاعات التنافسية في عام 2007. -2013 “.

وأشار إلى أن “مشروع Gobeklitepe كان أحدها وأدرجته منظمة اليونسكو كموقع للتراث العالمي”.

وأشار إلى أنه في الفترة الثانية من البرنامج بين عامي 2014-2020، حصل 41 مشروعًا على ميزانية إجمالية قدرها 260 مليون يورو.

المزيد:

الخزانة التركية تقترض 508 مليون دولار من خلال المزادات

قد يعجبك ايضا