استثمارات رأس المال الجريء في السعودية تقفز 65% بالنصف الأول من 2021

استثمارات رأس المال الجريء

 

كشف تقرير أن استثمارات رأس المال الجريء في السعودية، ارتفع في النصف الأول من عام 2021 إلى نحو 630 مليون ريال تم

ضخها في شركات ناشئة سعودية، محققاً نموا بنسبة بلغت 65% مقارنة بالنصف الأول من عام 2020.

 

قال التقرير الصادر اليوم الإثنين عن منصة “ماجنيت” المتخصصة في بيانات الاستثمار الجريء في الشركات الناشئة، “، إنه على

الرغم من أن عام 2020 كان عاماً إيجابياً للاستثمار الجريء في المملكة، إلا أن عام 2021 شهد تدفقات أكبر، إذ سجلت قيمة

الاستثمارات الجريئة المنفذة خلال النصف الأول منه رقماً قياسياً جديداً يعادل 94% من إجمالي الأموال المستثمرة في الشركات

 

السعودية الناشئة خلال عام 2020 بأكمله.

 

وتقدمت المملكة من المرتبة الثالثة إلى المرتبة الثانية بين دول منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من حيث إجمالي قيمة

الاستثمار الجريء، مستحوذة على 14% من إجمالي قيمة الاستثمار و21% من عدد الصفقات في المنطقة، فيما جاءت الإمارات

في المرتبة الأولى ومصر في المركز الثالث.

 

 

 

استثمارات رأس المال الجريء في السعودية تنمو 124% في عامين

 

أهم مؤشرات رأس المال الجرئ بالسعودية في النصف الأول

 

صفقة من بين كل أربع صفقات نفذت في السعودية ذهبت إلى شركة تقنية مالية ناشئة

قطاع التجارة الإلكترونية شهد انخفاضاً بنسبة 54% في قيمة الاستثمار الجريء الممنوح له

الشركات الناشئة في مجال التقنية المالية والأغذية والمشروبات تستحوذ مجتمعة على 44% من الاستثمارات

ثلاثة أرباع المستثمرين الذين استثمروا في شركات ناشئة سعودية كانوا من داخل المملكة

يصدر تقرير عن منصة ماجنيت المتخصصة ببيانات الاستثمار الجريء في الشركات الناشئة، وبرعاية من الشركة السعودية

للاستثمار الجريء التي أسستها الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة “منشآت”.

 

من جهته، أكد محافظ الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة “منشآت” ورئيس مجلس إدارة الشركة السعودية للاستثمار

الجريء المهندس صالح الرشيد، أن “منشآت” تقدم برامج ومبادرات داعمة لرواد الأعمال والمنشآت الصغيرة والمتوسطة لتعزيز

نموهم وقدراتهم التنافسية، بما في ذلك تحفيز بيئة تمويل الشركات الناشئة والمنشآت الصغيرة والمتوسطة في المملكة،

وتغطية الفجوات التمويلية الحالية.

 

وأشار الرشيد إلى أن تأسيس الشركة السعودية للاستثمار الجريء عام 2018 ساهم بشكل مباشر في تطويــر منظومــة

الاســتثمار الجــريء من خلال تحفيز الاستثمار في الصناديق الاستثمارية والاستثمار بالمشاركة مع مجموعات المستثمرين

الملائكيين.

 

 

 

قد يعجبك ايضا