الاردن تشن حملة اعتقالات موسعة تشمل أفراد من العائلة المالكة

الأردن تشن حملة اعتقالات موسعة تشمل أفراد من العائلة المالكة

 

حملة اعتقالات واسعة شنتها الاردن مؤخرا لإحباط ما اسمته تحركات تهدف الي زعزعة امن واستقرار البلاد في الوقت الراهن 

حيث اعلن الديوان الملكي في الاردن عن إحباط عدة تحركات تهدف إلى تهديد الأمن القومي للبلاد .

 

هذا وقد شملت حملة الاعتقالات عدد كبير من الرموز السابقة للنظام الاردني الاسبق كان على رأسها الأمير الأردني حمزة بن الحسين 

الذي خرج في فيديو عبر تويتر يندد بالاجراءات التي قامت بها السلطات الاردنية ضده .

حيث ذكر حمزة في الفيديو 

” اني قد  تلقيت زيارة من رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الأردنية صباح اليوم أبلغني فيها أنه لا يُسمح لي بالخروج والتواصل مع الناس أو مقابلتهم.

لأنه في الاجتماعات التي كنت حاضرا فيها ، أو على وسائل التواصل الاجتماعي المتعلقة بالزيارات التي قمت بها.

كانت هناك انتقادات للحكومة أو الملك. وأضاف أنه جرى قطع الإنترنت وخطوط الهاتف الخاصة به.

 

وقالت صحيفة واشنطن بوست إن  الامير حمزة  كان وليا للعهد لمدة أربع سنوات قبل أن يجري نقل المنصب عام 2004 إلى حسين الابن الأكبر للملك الحالي.

حيث قالت الصحيفة إن حمزة كان له أدوار مختلفة في النظام الملكي ، بما في ذلك في الجيش ، حيث كان عميدا.

 

على صعيد اخر اضاف رئيس الأركان الأردني بان التحركات تستهدف أمن الشعب الاردني 

قال رئيس هيئة الأركان المشتركة بالجيش الأردني اللواء الركن يوسف أحمد الحنيطي، السبت،

إن الأمير حمزة بن الحسين، الأخ غير الشقيق للملك عبد الله الثاني، “طُلب منه التوقف عن تحركات توظف لاستهداف أمن الأردن.

نافياً في الوقت نفسه أن يكون قد جرى اعتقال الأمير ضمن آخرين ألقت السلطات القبض عليهم اليوم.

 

وذكرت وكالة الأنباء الأردنية أن الحنيطي أكد في بيان “عدم صحة ما نشر من ادعاءات حول اعتقال الأمير حمزة.

لكنه بيّن أنه  أيضا طٌلب منه التوقف عن تحركات ونشاطات توظف لاستهداف أمن الأردن واستقراره في إطار تحقيقات شاملة مشتركة قامت بها الأجهزة الأمنية.

 

 

دعم من الحلفاء ودول الجوار لموقف الأردن

 

في  غضون ذلك أعرب عدد من الدول الجوار الأردن وعلى راسها مصر والسعودية دعمها الكامل لما تقوم بة الدولة الاردنية حيال التعامل مع التحديات التي تواجه أمنها وسلامتها .

 

يعد الأردن حليفاً وثيقاً للولايات المتحدة في الشرق الأوسط .

حيث يتلقى مساعدة سنوية من واشنطن، قدمت الولايات المتحدة مؤخرًا للأردن 700 مليون دولار في أغسطس.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية نيد برايس في بيان

“نحن نتابع التقارير عن كثب ونتواصل مع المسؤولين الأردنيين”. “الملك عبد الله شريك رئيسي للولايات المتحدة ، وهو يحظى بدعمنا الكامل”.

 

قد يعجبك ايضا