البتكوين تصل لقمة قياسية قرب مستويات 60الف دولار

البتكوين تصل لقمة قياسية قرب مستويات 60الف دولار

 

 

لندن فوربيزنس  تواصل العملة المشفرة الاشهر في العالم البتكوين زخمها الصعودي متخطيا مستويات 60 الف دولار للعملة .

 

ياتي هذا في الوقت الذي  نجح الرئيس الامريكي جو بايدان في تحويل مشروعة للاغاثة من فيروس كرونا بقيمة 1.3 تريلون دولار الي قانون رسمي .

 

وعلى صعيد اخر رتفعت عملة بتكوين بحوالي 1000% في العام الماضي وسط علامات على زيادة الاهتمام المؤسسي بالإضافة إلى الطلب المضاربي.

 

ويعتمد المدافعون عن البتكوين  كمخزن ذي قيمة شبيهة بالذهب  للحماية من اثار التضخم مثل الدولار  .

 

في الوقت الذي يري فية فريق اخر فقاعة وليست تعبر عن القيمة الحقيقة للعملة .

 

ولكن في الوقت نفسة يشير المشاركون في الصناعة المالية  إلى أن المشاركة الاستثمارية .

 

على نطاق أوسع هي أحد الأسباب التي تجعل الاتجاه الصاعد الحالي مختلفا عن السابق.

 

استثمارات تسلا في البتكوين بلغت 1.5 ملياردولار

 

وتعد استثمارات شركة تسلا بقيمة 1.5 مليار دولار في “بتكوين” وتأييد الرئيس التنفيذي إيلون ماسك للأصول الرقمية على وسائل التواصل الاجتماعي.

 

دافعة قوية لصعود العملة المشفرة اكثر .

 

في الوقت الذي صرح فية المليادر  مايك نوفوغراتز، الذي يدير شركة “غلاكسي ديجيتال هولدنغ” Galaxy Digital Holdings Ltd.

 

إن عملة بتكوين قد تصل إلى 100000 دولار بحلول نهاية العام .

 

وواصل تصريحاتة حيث قان ان الإعلان من البيت الأبيض عن التحفيز مهم جدا للأصول الخطرة بشكل عام.

 

والأصول المشفرة على وجه التحديد”، مضيفًا أن “البوابات مفتوحة الآن من حيث السيولة الجديدة”.

 

هذا وقد بدأت الحكومة الأمريكية إرسال أول مدفوعات تحفيزية بقيمة 1400 دولار للمستحقين للدعم .

 

بموجب حزمة الإغاثة التي وقعها الرئيس الأمريكي جو بايدن لمواجهة تداعيات وباء كورونا يوم الجمعة.

 

على أن يستكمل حصول بعض الأشخاص عليها مطلع الأسبوع.

 

هذة الاخبار الصادرة عن الاقتصاد الامريكي دفعت العملة الموحدة الي مزيد من الصعود والارتفاعات حيث يتوقع عد من المحللين الفنين استكمال الصعود.

 

على الرغم من ايجابية معظم البيانات حيال العملة المشفرة حذر بنك اوف امريكا من الاستثمار فيها .

 

حيث صرح  ألكسندر بلوم، من تو برايم وهو صندوق أصول استثماري، في بريد إلكتروني: “الإدارة الأمريكية الجديدة صديقة للعملات الرقمية.

 

وعمّا قريب سنرى صندوق مؤشرات متداولة لعملة بتكوين.”

 

وفي تعليقات من بنك أوف أمريكا (NYSE:BAC) هذا الأسبوع، قال محللي البنك إن تقلبات بتكوين تجعلها وجهة ضعيفة كمخزن للقيمة.

 

وفي مذكرة ورد: “أصبحت بتكوين مرتبطة بأصول المخاطرة، وليست مرتبطة بالتضخم.

 

وتظل ذات طبيعة متقلبة استثنائية، بما يجعلها أداة غير منطقة لحفظ الثروة أو ميكانيكية الدفع.”

 

ولكن تقلبات بتكوين تستمر في التراجع مع دخول مستثمري المؤسسات للعملة الرقمية.

قد يعجبك ايضا