الخطوط الجوية القطرية: فتح المجال الجوي لرحلاتنا ستخفض التكاليف

الدوحة- فوربس بيزنس | قال الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية القطرية إن إعادة فتح المجال الجوي العربي أمام الرحلات القطرية سيخفض التكاليف بنحو 1.2 مليار دولار.

وقال أكبر الباكر للتلفزيون الحكومي في مقابلة في وقت متأخر من يوم الثلاثاء “إعادة فتح المجال الجوي بعد المصالحة الخليجية سيكون لها تأثير إيجابي على الأداء المالي للشركة”.

وفي الشهر الماضي، وقعت قطر اتفاقية مصالحة مع السعودية والإمارات والبحرين ومصر لرأب الصدع الذي بدأ في عام 2017.

واتهمت الكتلة التي تقودها السعودية قطر بـ “دعم الإرهاب” وقطعت العلاقات الدبلوماسية والتجارية مع الدوحة ، التي أدانت الحصار باعتباره محاولة لانتهاك سيادتها.

بعد اتفاق المصالحة، وافقت الدول الأربع على إعادة فتح مجالها الجوي أمام الرحلات الجوية القطرية.

وقال الباكر إن إعادة فتح المجال الجوي سيخفض تكاليف تشغيل الخطوط الجوية حيث ستأخذ الرحلات القطرية الآن مسارات أقصر.

في غضون ذلك، قال الباكر إن جائحة الفيروس التاجي سيستمر في التأثير على الرحلات الجوية وعمليات الشركة بسبب استمرار الإغلاق في العديد من البلدان.

وقال إن الخطوط الجوية القطرية أعادت تذاكر الطيران لمئات الآلاف من الركاب بما يعادل 1.6 مليار دولار.

وقال الباكر إن الناقل الوطني سيحتاج إلى مزيد من الوقت للعودة إلى مستوى عمليات 2019 قبل الجائحة.

وفي 19 يناير حلقت أولى الرحلات الجوية المباشرة بين قطر واثنتين من الدول المحاصرة -مصر والإمارات العربية المتحدة -في السماء.

وجاء ذلك بعد انتهاء أزمة إقليمية استمرت ثلاثة أعوام ونصف العام في وقت سابق من هذا الشهر.

في يونيو 2017، اتهمت المملكة العربية السعودية والإمارات والبحرين ومصر قطر، من بين أمور أخرى، بدعم “الإرهاب”.

إضافةُ للتقرب الشديد من إيران، وقطعت العلاقات الاقتصادية والدبلوماسية.

ونفت قطر مرارا المزاعم وقالت إنه لا يوجد مبرر لقطع العلاقات. كما فرضت الدول الأربع حصارا برا وبحرا وجوا.

وفي وقت سابق من الشهر الماضي، وقعت الدول الأربع إعلانًا في القمة الخليجية مع قطر، يشير إلى انتهاء الحصار.

وقد أعلن الأربعة الآن عن إعادة فتح مجالهم الجوي أمام قطر.

إقرأ المزيد:

مصر والإمارات يستأنفان رحلاتهما إلى قطر

قد يعجبك ايضا