الدولار يتراجع بعد بيانات أمريكية

نيويورك – فوربس أعمال | سجّل الدولار الأمريكي يوم الاثنين تراجعًا مقابلي نظيريه الأسترالي والنيوزيلندي والجنيه الإسترليني؛ وذلك بعد تحسن مفاجئ في بيانات سوق العمل الأمريكية.

وتدعم البيانات الأمريكية المفاجئة التوقعات بتعافي الاقتصاد العالمي.

وتقلّص توقعات التعافي من الطلب على العملة الأمريكية التي تعتبر ملاذًا آمنًا.

وارتفع كل من الدولار الأسترالي والنيوزيلندي إلى أعلى مستوى لهما منذ شهر يناير/كانون الثاني.

وسجل الدولار الأسترالي 0.6965 دولار أمريكي، مقتربًا من أقوى مستوى له منذ 02/01/2020.

كما ارتفع الدولار النيوزيلندي إلى 0.6537 دولار أمريكي، في أعلى سعر له منذ 29/01/2020.

وجاء ارتفاع العملتين مستفيدًا ممّا أظهرت البيانات من انخفاض دون المتوقع في الصادرات الصينية؛ مما يعزز العملات المرتبطة بتجارة السلع الأولية.

في المقابل، اقترب الدولار الأمريكي من أعلى مستوياته فيما يربو على شهرين مقابل الين الياباني.

وبلغ الدولار 109.48 ين، وهو قريب من ذروته خلال شهرين.

واستفادت العملة الخضراء من مكاسب حديثة في عوائد سندات الخزانة، مع ترقب المستثمرين لنتيجة اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي يوم الأربعاء.

وذكر تقرير لـ”رويترز” أنّ المعنويات تحسّنت بقوة في سوق العملة.

وأشار إلى أنّ المستثمرين يتطلّعون إلى إرهاصات انتعاشٍ بعد تفشي فيروس كورونا وسط إعادة فتح الاقتصادات.

ونقلت الوكالة عن جونيتشي إيشيكاوا، كبير استراتيجيي الصرف الأجنبي لدى آي.جي للأوراق المالية في طوكيو، قوله “من الواضح أن عملات السلع الأولية والأسواق الناشئة تجد سهولة أكبر في الارتفاع أمام الدولار؛ بفضل آمال التعافي الاقتصادي، لكنها قصة مختلفة فيما يتعلق بالين”.

وأضاف إيشيكاوا مفسّرًا “بالنسبة للدولار/الين ينصب التركيز بدرجة أكبر على العوائد، وهو ما يرفع الدولار”.

وأظهرت بيانات معدّلة أن اقتصاد اليابان انكمش بمعدل أقل من التقدير الأولي في الربع الأول من السنة.

كما تراجع الدولار الأمريكي يوم الاثنين مقابل الجنيه الإسترليني بنسبة 0.25 بالمئة إلى 1.2702 دولار.

وسجل اليورو 1.1290 دولار.

وتستفيد العملة الأوروبية الموحدة من موجة تفاؤل عقب إعلان البنك المركزي الأوروبي أنّه سيقوم بزيادة مشتريات السندات؛ بهدف مساعدة الاقتصادات الأضعف بالمنطقة للتخلّص من تأثيرات الجائحة.

واستقر اليوان الصيني دون تغير يذكر في السوق المحلية عند 7.0862 للدولار.

وجاء استقرار العملة الصينية بعد بيانات الأحد أظهرت تراجع صادرات الصين في مايو/أيار بمعدل أقل من توقعات السوق.

اقرأ أيضًا |

الدولار يخالف اتجاهه على مدى أسبوع

 

قد يعجبك ايضا