العجز التجاري للولايات المتحدة تصل لأعلى مستوى في 12 عامًا.. كم بلغ ؟

واشنطن- فوربس بيزنس | بلغ العجز التجاري الأمريكي في عام 2020 أعلى مستوى له في 12 عامًا، وفقًا لبيانات وزارة التجارة الصادرة.

وبلغ العجز في إجمالي السلع والخدمات 678.7 مليار دولار العام الماضي.

وجاء ذلك بزيادة 101.9 مليار دولار، أو 17.6٪، من 576.9 مليار دولار في 2019.

وسجل العجز التجاري الإجمالي العام الماضي أعلى مستوى منذ عام 2008.

وفي عام 2020، بلغ إجمالي الصادرات الأمريكية 2.1 تريليون دولار.

وكان ذلك بانخفاض 396.4 مليار دولار عن العام السابق، وسجل أدنى مستوى له منذ عام 2010.

وبلغ إجمالي واردات البلاد 2.8 تريليون دولار، بانخفاض 294.5 مليار دولار عن عام 2019.

وبدأ الرئيس السابق دونالد ترامب في عام 2018 نزاعًا تجاريًا بشكل رئيسي مع الصين.

وشمل أيضًا أوروبا ودولًا أخرى، بهدف حل الممارسات التجارية غير العادلة.

وعلى الرغم من وصول العجز التجاري للولايات المتحدة إلى أعلى مستوى له في 12 عامًا بسبب فيروس كورونا، فقد انخفض عجزها مع الصين.

وشهد أكبر اقتصاد في العالم انخفاضًا في العجز التجاري مع الصين بمقدار 34.4 مليار دولار إلى 310.8 مليار دولار في عام 2020، وفقًا للبيانات.

وبينما زادت صادرات الولايات المتحدة إلى الصين بمقدار 18.2 مليار دولار لتصل إلى 124.6 مليار دولار العام الماضي.

فيما انخفضت وارداتها من ثاني أكبر اقتصاد في العالم بمقدار 16.2 مليار دولار لتصل إلى 435.4 مليار دولار.

وفي العام الماضي، كان لدى الولايات المتحدة أكبر عجز تجاري مع جارتها الجنوبية المكسيك، 112.7 مليار دولار.

وبينما جاءت ألمانيا في المرتبة الثانية بـ57.3 مليار دولار، تلتها سويسرا بـ 56.7 مليار دولار.

 إقرأ أيضًا:

هل يؤدي خفض السعـودية لإنتاج النفط إلى العجز في السوق ؟

قد يعجبك ايضا