الليرة السورية تهوي.. والسبب “قانون قيصر”

دمشق – فوربس أعمال | هوت قيمة الليرة السورية في السوق السوداء يوم السبت وتخطّت عتبة 2300 ليرة مقابل الدولار أمريكي، وذلك مع اقتراب تطبيق “قانون قيصر”.

وتشهد الليرة منذ عدّة أيام انخفاضًا عير مسبوق.

وفي الوقت الذي كان فيه سعر الصرف الرسمي يعادل 700 ليرة مقابل الدولار، نقلت “فرانس برس” عن 3 تجار في العاصمة السورية دمشق أنّ الصرف تجاوز 2300 ليرة.

وهذا هو أدنى هبوط هوت إليه العملة السورية في تاريخها.

ومنذ الثورة الشعبية للإطاحة بنظام الأسد عام 2011، وما تلاه من حرب ومعارك مسلّحة، شهدت سوريا أزمات اقتصادية خانقة.

ودمّرت الحرب في سنواتها التسع أجزاء كبيرة من البلاد، وتسبّبت بنزوح ملايين السوريين داخل وخارج البلاد.

ويرجع الهبوط غير المسبوق لليرة السورية إلى مخاوف من قرب تطبيق “قانون قيصر” الذي أقرّه الكونغرس الأمريكي في ديسمبر/كانون الأول 2019.

وبموجب القانون الأمريكي فإنّه سيتمّ فرض عقوبات قانونية واقتصادية صارمة وغير مسبوقة على كل جهة أو شخص يتعامل أو يدعم الحكومة التابعة لنظام الأسد.

ومن المرتقب بدء تطبيق القانون الأمريكي في 17 يونيو/حزيران الجاري؛ الأمر الذي هوى بقيمة الليرة السورية لهذه المستويات المتدنّية.

واختارت العديد من الشركات الأجنبية، ومن بينها شركات روسية التي تعتبر أبرز حلفاء نظام الأسد، عدم المخاطرة والتعرّض للعقوبات الأمريكية.

ويقول مراقبون ومختصون إنّه مع دخول عقوبات “قانون قيصر” حيّز التنفيذ فإنّ التعامل مع النظام السوري سيكون أكثر صعوبة ومحفوفًا بالمخاطر.

كما انعكس الخلاف الذي اشتعل بين رجل الأعمال البارز رامي مخلوف، ابن خال الرئيس السوري وأحد أكبر داعميه وأعمدته الاقتصادية، على الاقتصاد السوري السيء أصلًا.

وأثار الخلاف تداعيات سلبية هزّت عامل الثقة لدى المستثمرين بالنظام السوري.

وبات الكثير من المستثمرين، بعد حادثة مخلوف والإجراءات التي فرضت عليه وعلى شركاته، يرون أنّه “لا أحد بأمان”.

ولانخفاض قيمة الليرة السورية آثار كارثية على السوريين.

فانخفاض العملة المحلية يدفع باتجاه ارتفاع أسعار السلع الأساسية، في بلد يعاني سكّانه من ولايات الحرب التي لم تخمد بعد.

وقد شهد عام 2019 تضاعف أسعار السلع في سوريا بعد تراجع قيمة صرف الليرة السورية.

ومع الانهيار الجديد للعملة المحلية من المتوقع أن تسوء الأمور بشكل أكبر.

وبحسب الأمم المتحدة فإنّ غالبية السوريين يعيشون تحت خط الفقر.

اقرأ أيضًا |

الجنيه المصري يهوي لأدنى مستوياته في 4 أشهر

قد يعجبك ايضا