المركزي التركي يبقي على سعر الفائدة الرئيسي عند 17% للشهر الثاني على التوالي

بعد رفع الفائدة مرتين

أعلن البنك المركزي التركي عن ثبات سعر الفائدة الرئيسي عند 17% للشهر الثاني على التوالي.

وكان المركزي التركي قد قام برفع سعر الفائدة بشكل كبير مرتين بهدف تهدئة التضخم الذي صعد إلى 15%.

وأعلن محافظ البنك المركزي التركي، أن تشديد السياسة النقدية سيستمر لفترة طويلة، منوها على ضرورة مزيد من رفع الفائدة إذا اقتضت الحاجة.

 

وقام ناجي إقبال محافظ البنك المركزي التركي برفع سعر إعادة الشراء لأجل أسبوع 675 نقطة أساس وذلك في نوفمبر الماضي.

 

وجاء قرار محافظ البنك المركزي التركي بابقاء سعر الفائدة، لانتشال الليرة من مستوى منخفض غير مسبوق.

 

وكان هدف ناجي إقبال،التعامل مع تضخم سنوي زاد ليصبح في أغلب الأحيان في خانة العشرات على مدار السنوات الثلاث الأخيرة.

 

وأكد محافظ البنك المركزي التركي بعد الاجتماع الشهري للجنة السياسة النقدية، أن موقف السياسة النقدية الذي يميل للتشديد سيستمر بشكل قاطع.

 

وتابع المحافظ، أنه يتم الأخذ في الحسبان هدف توقعات أواخر 2021 وذلك لفترة طويلة.

 

وأفاد محافظ المركزي التركي، أن السياسات مستمرة إلى أن تشير مؤشرات قوية إلى تراجع دائم للتضخم واستقرار الأسعار.

 

وأشار محافظ البنك المركزي، إلى أنه من المقرر تطبيق المزيد من التشديد النقدي إذا اقتضت الحاجة.

 

وكان متوسط التوقعات، في استطلاع رأي أجرته “رويترز” شمل 21 اقتصاديا، هو عدم تغيير السياسة، في حين توقع خمسة منهم رفعا لما يصل إلى 18%.

 

والبنك المركزي لتركيا هو البنك الذي تأسس كشركة مساهمة محدودة مع الحق الحصري لإصدار الأوراق النقدية في تركيا.

 

وبدأت التحضيرات لإنشاء البنك المركزي في عام 1926، ولكن المنظمة تأسست في 3 أكتوبر 1931 .

 

وافتتح البنك المركزي التركي رسميا في 1 يناير 1932.

 

وكان لدى البنك المركزي في الأصل، امتياز إصدار الأوراق النقدية لمدة 30 عاما.

 

وفي عام 1955، تم تمديد هذا الامتياز لحق البنك المركزي  حتى عام 1999.

 

وأخيرا كان تمديد الامتياز للبنك  لفترة طويلة إلى أجل غير مسمى في عام 1994.

قد يعجبك ايضا