اليوان عند أدنى مستوى له في 9 شهور والدولار يرتفع

نيويورك – فوربس أعمال | انخفض اليوان الصيني يوم الأربعاء إلى أدنى مستوى له في تسعة شهور، فيما ارتفع الدولار الأمريكي؛ وذلك بعد تزايد الحذر في أسواق الصرف بفعل التوترات بين واشنطن وبكين.

وسجّل اليوان أدنى مستوى له في المعاملات الخارجية منذ سبتمبر/أيلول الماضي، حينما كان النزاع التجاري بين الولايات المتحدة والصين على أشدّه.

وجاء انخفاض العملة الصينية بعد تقرير إعلامي بأنّ بكين تخطط لتوسيع نطاق تشريعها الأمني ​​في هونغ كونغ.

وهدّدت الولايات المتحدة بردّ قوي حال إقرار الصين هذا التشريع.

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الثلاثاء إنّ بلاده ستعلن قبل نهاية الأسبوع ردها على مشروع قانون الأمن الصيني.

وارتفعت العملة الخضراء بفعل اللجوء إليها في ظل المخاوف.

وزاد الدولار مقابل سلة عملات 0.1 بالمئة إلى 99.146.

وعانت الأسواق المالية من شد وجذب بين التفاؤل والتشاؤم بشأن التوقعات العالمية.

ويراهن بعض المستثمرين على استئناف النشاط التجاري بعد جائحة فيروس “كورونا” الذي تسبب في توقف الاقتصاد العالمي.

في المقابل، يخشى مستثمرون آخرون من أن يؤدي التهديد الأمريكي بفرض عقوبات على الصين بسبب قضية هونغ كونغ إلى تفاقم الشعور بالمخاطرة بسهولة مرة أخرى.

ويرى جونيشي إيشيكاوا، كبير محللي العملات الأجنبية في سوق طوكيو للأوراق المالية، أنّ المستثمرين يقبلون بالمخاطرة لمواجهة تداعيات “كورونا”.

لكنّه استدرك بالقول إنّ “المزيد من المشاكل” بين الصين والولايات المتحدة “ستبطئ من التراجع الأخير للدولار ومن المحتمل أن تؤدي إلى شراء الدولار كملاذ آمن”.

وجرى تداول اليوان بانخفاض 0.4 بالمئة ليسجّل 7.1591 دولار أمريكي.

وارتفع الدولار إلى 1.2322 دولار مقابل الجنيه يوم الأربعاء في آسيا، متراجعًا عن أدنى مستوى له في أسبوعين.

كما ارتفع الدولار إلى 1.0961 دولار لليورو، بعيدًا أيضًا عن أدنى مستوى له في أسبوع واحد.

ومن المتوقع أن تواجه العملة الأوروبية الموحّدة اختبارًا شديدًا عندما تنشر المفوضية الأوروبية تفاصيل صندوق الإنقاذ المالي للكتلة في وقت لاحق يوم الأربعاء.

وكانت المفوضية الأوروبية رفضت مقترحًا فرنسيًا ألمانيًا بتأسيس صندوق حجمه 500 مليار يورو (547.70 مليار دولار) لدعم القطاعات المتضرّرة من جائحة “كورونا”.

وسجل الدولار انخفاضًا هامشيًا مقابل الين الياباني إذ تراجع 0.1 بالمئة إلى 107.49 ين في أحدث تداولات، بحسب “رويترز”.

وانخفض الجنيه الاسترليني والعملات المرتبطة بالسلع مثل الدولار الأسترالي بعدما قفزت يوم الثلاثاء مع تحول المستثمرين إلى المزيد من الحذر.

اقرأ أيضًا |

 

قد يعجبك ايضا