انخفاض طلبات الإعانة في أمريكا بشكل طفيف

واشنطن- فوربس بيزنس | انخفض عدد الأمريكيين الذين قدموا مطالبات جديدة للحصول على إعانات البطالة بشكل طفيف الأسبوع الماضي في أمريكا .

ويشير ذلك إلى أن سوق العمل الأمريكي لا يحرز تقدمًا جديدًا في إعادة ملايين الأشخاص إلى وظائفهم بعد انقطاعهم عن العمل بسبب اضطرابات فيروس كورونا.

وقالت وزارة العمل “إن المطالبات الأولية للحصول على إعانات البطالة الحكومية بلغ إجماليها 840 ألفًا مُعدلة موسمياً للأسبوع المنتهي في 3 أكتوبر”.

وذلك وفق الوزارة مقارنة مع 849 ألفًا مُعدلة بالزيادة في الأسبوع السابق.

وكان اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم توقعوا 820 ألف طلب في الأسبوع الأخير.

في حين أن مستوى المطالبات الجديدة الأسبوع الماضي كان الأدنى منذ مارس.

إلا أنها توقفت عند مستويات عالية تاريخيًا بعد انخفاضها إلى أقل من مليون في أغسطس.

حيث غيرت الحكومة في أمريكا الطريقة التي تجرد بها التقلبات الموسمية من البيانات.

وقد تجاوزت ذروتها البالغة 665000 خلال فترة الركود العظيم 2007-09، على الرغم من انخفاض الإيداعات من 6.867 مليون في نهاية مارس.

وتم تحريف البيانات الخاصة بالمطالبات الجديدة خلال الأسبوعين الماضيين من قبل ولاية كاليفورنيا.

حيث توقفت لمدة أسبوعين في الإبلاغ عن أرقامها بسبب مشاكل مع تراكم الإيداعات وإشارات الاحتيال.

قالت آن إليزابيث كونكيل، الخبيرة الاقتصادية في إنديد Hiring Lab، في ملاحظة “مع قيام كاليفورنيا بإيقاف المطالبات الأولية مؤقتًا لمدة أسبوعين، فإن التغيير في المطالبات الأولية … هو مقياس أجوف”.

وقالت “بغض النظر عن رقم العنوان، يشير التقرير إلى الاقتصاد الجريح الذي ليس في حالة جيدة لفصل الشتاء”.

وانخفض عدد الأشخاص الذين استمروا في سحب المزايا بعد مطالبتهم الأولية للحصول على المساعدة إلى 10.976 مليون في الأسبوع المنتهي.

وبالأرقام انخفضت من 11.979 مليون في الأسبوع السابق في أمريكا .

وكان اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم توقعوا استمرار المطالبات عند 11.4 مليون.

وفي وول ستريت، ارتفعت الأسهم لليوم الثاني حيث تشبث المستثمرون بالأمل في أن تكون بيانات المطالبات المرتفعة حافزًا لجولة جديدة من تخفيف الوباء الفيدرالي.

فيما ارتفع مؤشر S&P 500 0.5٪ إلى أعلى مستوى في شهر واحد.

قد يهمك:

لماذا انخفض معدل البطالة في أمريكا ؟

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.