اوروبا تدعم الشركات الناشئة ب5.4 مليار دولار

اوروبا تدعم الشركات الناشئة ب5.4 مليار دولار

 قرر الاتحاد الاوربي دعم الشركات الناشئة.

من خلال اطلاق صندوق  استثمارات مغامر براس مال مبدئي 5.3مليار يورو من اجل دعم ومساعدة الشركات الناشئة في اوروبا.

 

ويهدف الصندوق الي مساعدة الشركات الناشئة والصغيرة في اوروبا

 

على الابتكار والبحث العلمي واتاحة الفرصة امامها للتطوير والنمو والاذدهار .

تمويل بحوالي 15 مليون دولار ممنوح لشركة  كور ويف

على صعيد اخر متصل قام الصندوق بمنح شركة كور ويف التي تعمل على تطوير مضخة للقلب اصطناعية.

سوف تساهم في علاج امراض القلب تمويل بحوالي 15 مليون يورو.

وقال لوي دي ليلير، الرئيس التنفيذي لشركة “كور ويف”،  في حفل الإطلاق .

 

واضاف في نفس السياق ان شركات القطاع الخاص لا ترغب في ضخ اموالها والاستثمار في الشركات الصغيرة.

التي تعمل في مجال البحث العلمي وتطوير اللقاحات في هذة المرحلة

فهي تفضل المرحلة اللاحقة حينما تبدا الايردات والارباح في الظهور لق ساهم صندوق الابتكار الاوربي في سد هذة الفجوة .

وعلى صعيد اخر يعمل الصندوق الاوربي على دعم الشركات المتوسطة والنائشة الا انا طالما اعرب القادة الاوربيين عن عدم تمكن اي من الشركات الاوربية الصغيرة عن الوصول الي مصاف عملاقة سليكون فالي على سبيل المثال جوجل وابل وفيس بوك. .

مجلس الابتكار الاوربي يهدف لدعم المشاريع في القطاعات الهامة

 

وقال جان ديفيد مالو، مدير مجلس الابتكار الأوروبي المسؤول عن الصندوق، في مقابلة: “يجب أن نتحمل المخاطر من أجل تهيئة الظروف، لكي تقود بعض شركاتنا سوق المستقبل”.

وقال إن الهدف من الاستثمار المباشر في الشركات الناشئة

هو معالجة “وديان الموت” الرئيسة، في إشارة إلى نقاط ضعف رواد الأعمال الأوروبيين في بعض الأمور، مثلما قال الاتحاد الأوروبي.

واضاف ان مثل هذا الضعف يتمحور بشكل اساسي في وجود فجوة تمويلية للشركات

التي تعمل في مجال البحث العلمي والتطوير والابحاث العلاجية .

استثمارات تحقق عائد يمكن الصبر عليها 

ويدرك مسئولو الصندوق الاوربي بان اي استثمارات تريد تحقيق عائد على راس المال المستثمر . ولكن ما يميز الصندوق انة بالامكان الصبر على الشركات الناشئة ولاسيما التي تعمل في مجالات حيوية للغاية حتى تحقق العائد المطلوب منها

لذلك فان الغرض الرئيسي للصندوق ليس تحقيق عائد سريع بقدر المساعدة على تدعيم قطاعات حيوية تقبع خارج دائرة المستثمرين الكبار .

وقال مالو: “نتواجد هناك كمستثمر يصبر على رأس ماله، بينما يرى الآخرون الاستثمار على أنه عامل أمان إضافي لهم، وكذلك بالنسبة للشركة”. مضيفًا أن تمويل المجلس يهدف إلى حشد الاستثمار الخاص وليس استبداله.

 

أضاف: “تكافح شركة التكنولوجيا العميقة الأوروبية من أجل الحصول على تمويل من قبل صناديق رأس المال المغامر .

ومن المرجح أن المسألة ترتبط بالفريق أو بإمكانية التوسع أو بنموذج العمل”.

وفي مقابلة، قال هيرمان هاوزر، المؤسس المشارك لشركة “آماديوس كابيتال بارتنرز”،

ونائب رئيس المجلس الاستشاري التجريبي في مجلس الابتكار الأوروبي، إن نهج الاستثمار في الاتحاد الأوروبي “يعمل بشكل جيد للغاية”، ويدعم هدفه المتمثل في الوصول إلى السياد

قد يعجبك ايضا