بنك السودان المركزي يعوم العملة

الخرطوم- فوربس بيزنس | أعلن بنك السودان المركزي أنه عوّم العملة جزئياً وأعلن عن نظام جديد لتوحيد أسعار الصرف الرسمية والسوق السوداء.

وقال البنك في بيان إن القرار يهدف إلى توحيد واستقرار سعر الصرف.

ولفت إلى أن القرار سيعمل على تحويل الموارد من السوق الموازية إلى السوق الرسمية وجذب تحويلات السودانيين العاملين بالخارج عبر القنوات الرسمية.

ويهدف القرار إلى منح البنك المركزي كامل الصلاحيات للتدخل لتثبيت سعر الصرف في حالة تجاوز الحدود التي يضعها.

وأوضح البنك أن الخطوة تهدف إلى جذب الاستثمارات الأجنبية وتطبيع العلاقات مع مؤسسات التمويل الإقليمية والدولية.

وذلك وفق بيانه لجذب المنح والقروض وتشجيع المنتجين والمصدرين والقطاع الخاص بسعر صرف مناسب.

وقال البنك “توحيد سعر الصرف سيحد من تهريب السلع و العملة وسد الفجوات لمنع المضاربين من استغلال الفجوة بين سعري السوق الرسمية والسوداء”.

ورحبت السفارة الأمريكية في الخرطوم بقرار السودان “إصلاح” سعر الصرف، واصفة الخطوة بـ “الشجاعة”.

وقالت السفارة على تويتر “هذا القرار يمهد الطريق لتخفيف الديون ويزيد بشكل كبير من تأثير المساعدة الدولية”.

وأضافت أن القرار “سيساعد أيضًا الشركات السودانية ويجذب الاستثمار الدولي”

وتابعت السفارة الأمريكية “حيث لن تواجه الشركات المحلية والأجنبية بعد الآن صعوبات في ممارسة الأعمال التجارية في السودان بسبب سعر الصرف المزدوج”.

وأصيب الاقتصاد السوداني بالشلل بسبب سنوات من العقوبات الأمريكية وسوء الإدارة والحرب الأهلية.

وأعلنت السلطات السودانية حظر تجول في عدة مناطق في الأيام الماضية

وكان ذلك لاحتواء احتجاجات على تدهور الأوضاع الاقتصادية التي تتسم بالتضخم ونقص السلع الأساسية.

وأظهرت بيانات رسمية الأسبوع الماضي أن التضخم السنوي ارتفع إلى 304.33٪ في يناير من 269.33٪ في الشهر السابق.

وقال البنك المركزي في البيان إنه أعاد النظر في جميع السياسات الاقتصادية للمساعدة في تحقيق الاستقرار الاقتصادي.

وجرى تداول الدولار مقابل 375 جنيها سودانيا في السوق السوداء حتى يوم السبت مقابل السعر الرسمي 55 جنيها.

إقرأ أيضًا:

صفقة أسلحة بقيمة مليار دولار.. من طرفيها ؟

قد يعجبك ايضا