تباين أسـعـار النفط ليوم الثلاثاء

نيويورك- فوربس بيزنس | تباينت أسـعـار النفط يوم الثلاثاء حيث عزز إنتاج المصفاة المرتفع القياسي في الصين في عام 2020 معنويات السوق الإيجابية.

لكن المستثمرين لا يزالون حذرون قبل تنصيب الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن يوم الأربعاء.

وتم تداول خام برنت القياسي الدولي عند 55.01 دولارًا للبرميل في الساعة 0645 بتوقيت جرينتش بارتفاع 0.47 ٪ بعد أن أغلق يوم الاثنين عند 54.75 دولارًا للبرميل.

وتم تداول مؤشر غرب تكساس الوسيط الأمريكي (WTI) عند 52.32 دولارًا للبرميل في نفس الوقت.

وبذلك يكون منخفضًا بنسبة 0.19٪ بعد أن أنهى الجلسة السابقة عند 52.42 دولارًا للبرميل.

وارتفع سعر خام برنت بعد أن أظهرت بيانات أن مصافي تكرير ثاني أكبر مستهلك للنفط في العالم الصين.

وسجلت إنتاجًا قياسيًا في عام 2020 على الرغم من ضعف الطلب العالمي على النفط الناجم عن جائحة فيروس كورونا.

ووفقًا لبيانات من المكتب الوطني للإحصاء في الصين، عالجت البلاد 3 ٪ من النفط الخام أكثر مما كانت عليه في عام 2019 لتعزيز أسـعـار النفط.

ومن ناحية أخرى، لا يزال العدد المتزايد لحالات الإصابة بفيروس كورونا، إلى جانب تشديد جهود التخفيف وعمليات الإغلاق في أوروبا والصين، يؤثران على الأسعار.

ووسط ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا المنقولة محليًا في الصين، تم وضع ما لا يقل عن 11 منطقة في ثلاث مقاطعات قيد الإغلاق لوقف انتشار الفيروس، اعتبارًا من يوم الاثنين.

وبينما تواصل فرنسا وإيطاليا واليونان حظر التجول الليلي، قد تشدد ألمانيا القيود بعد اجتماع بين المستشارة ميركل وزعماء الدول يوم الثلاثاء، 19 يناير.

ولا يزال الأشخاص في إسبانيا وبلجيكا والبرتغال وهولندا والدنمارك يخضعون للإغلاق.

والمستثمرون حذرون أيضًا قبل انتقال السلطة في الولايات المتحدة يوم الأربعاء.

ومن المتوقع أن يقدم بايدن تفاصيل حول حزمة مساعدات بقيمة 1.9 تريليون دولار تعهد بها الأسبوع الماضي.

وقبل أيام تراجعت أسـعـار النفط، بسبب حالات الوفاة المبلغ عنها لبعض كبار السن بعد الحصول على لقاح كورونا.

في حين أن عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا لا يزال يرتفع للتأثير سلبا على توقعات تعافي الطلب على النفط

وتم تداول خام برنت القياسي الدولي عند 54.84 دولارًا للبرميل في الساعة 0646 بتوقيت جرينتش.

وكان بذلك منخفضًا بنسبة 0.47٪ بعد أن أغلق يوم الأربعاء عند 55.10 دولارًا للبرميل.

وتم تداول مؤشر غرب تكساس الوسيط الأمريكي (WTI) عند 52.23 دولارًا للبرميل في نفس الوقت منخفضًا بنسبة 0.25٪.

وحصل ذلك بعد أن أنهى الجلسة السابقة عند 52.36 دولارًا للبرميل.

وقال محلل المخاطر السياسية والنفط جوزيه شلهوب “يبدو أن أسـعـار النفط لا تزال تواجه حالة من عدم اليقين وستظل دون عتبة 60 دولارًا”.

وتابع “تم محو المكاسب التي حققتها الأسبوع الماضي بشكل طفيف مع المزيد من الإغلاق في أوروبا وآسيا”.

إضافة إلى الأخبار المخيبة للآمال عن نتائج اللقاحات في مناطق مختلفة، وفق شلهوب.

 إقرأ أيضًا:

لهذا السبب انخفضت أسعـار النفط في العالم

قد يعجبك ايضا