شركة مرسيدس بنز تطرح نسختها الجديدة من السيارات الكهربائية

شركة مرسيدس بنز تطرح نسختها الجديدة من السيارات الكهربائية

تعتزم شركة مرسيدس بنز العريقة طرح نسختها الجديدة من السيارات الكهربائية تحت اسم اية ام جي.

تنافس بها سيارات بورشة وتسلا في الاسواق الامريكية على وجه الخصوص.

 

نسخة EQS من مرسيدس بنز

 

في غضون ذلك صرح فيليب شيمر رئيس شركة مرسيدس إن النسخة الرياضية من “إي كيو إس” (EQS) ستُطرح للبيع في النصف الثاني من عام 2021.

ومن المقرر أن تكون جزءا من مجموعة أوسع نطاقاً من السيارات الهجينة والكهربائية القادمة من نماذج “إيه إم جي”.

وقال شامير، الذي خلف الرئيس التنفيذي السابق توبياس مورس، في أغسطس الماضي: “نريد الاستفادة من مجموعات العملاء الجدد، وجذب مشترين أصغر سناً، والمزيد من الإناث كعملاء”.

وأضاف: “نحن ننقل سماتنا المميزة إلى المستقبل الكهربائي لوضع حجر الأساس لتحقيق نمو أكبر في المستقبل”.

تاتي هذة الخطوة في اطار خطة الشركة نحو مزيد من التوسع في السوق .

 

ومنافسة عملاقة السيارات الكهربائية على راسها شركة تسلا.

 

تصريحات رئيس شركة مرسيدس بنز 

أضاف أيضا  شيمر أن “أيه إم جي” طورت تصميماً جديداً لبطارية السيارات الرياضية مستمد من تكنولوجيا “فورمولا 1”.

تلك التي تتميز بكثافة عالية من الطاقة.

أيضا تأتي البطارية الجديدة بقوة 400 فولت.

كذلك تضم 560 خلية محاطة بسائل تبريد للحفاظ باستمرار على درجة حرارتها عند مستوى مثالي مهما كان عدد مرات شحنها أو تفريغها.

وسجل الطلب على سيارات “مرسيدس أيه إم جي”.

بداية إيجابية هذا العام في الأسواق الرئيسية، مثل الولايات المتحدة والصين، حسبما ذكر شيمر.

حيث استطاعت المبيعات الصمود جيداً العام الماضي في مواجهة الاضطرابات الناجمة عن تفشي جائحة “كوفيد-19.

ولم تتراجع سوى بنحو 5.6% ممّا يقرب من 125 ألف سيارة في عام 2019.

وتخطط العلامة “أيه إم جي” لإطلاق نسخة مكررة جديدة من سيارتها الخاصة “إس إل رودستر” (SL Roadster) هذا العام.

كما أنها بدأت في إنشاء مركز اختبار جديد على مساحة 5 آلاف متر مربع.

في مقرها الرئيسي لتطوير مجموعة نقل الحركة العاملة بالكهرباء والمكونات الأخرى

 

على صعيد اخر أظهر الطلب المتزايد على طراز “تايكان” (Taycan)، من “بورشه”.

 

أن مشتري السيارات الرياضية الشهيرة جاهزون للتحول الكهربائي.

وكانت سيارة “تايكان” تعد أول سيارة رياضية تعمل بالكهرباء بشكل كامل من “بورشه”.

وتخطط العلامة التجارية الأكثر ربحية التابعة لشركة “فولكس واجن”، لزيادة مبيعات سيارات “تايكان” إلى أكثر من 30 ألف سيارة.

هذا العام، مقارنة بنحو 20 ألف سيارة العام الماضي.

وجاءت مبيعات “تايكان” في القائمة، خلف موديلات “بوكستر” (Boxster) و”كايمان” (Cayman) التابعتين لـ “بورش”.

قد يعجبك ايضا