عائلة والتون تجني 2.1 مليار دولار من أسهم “وول مارت”

عائلة والتون تجني 2.1 مليار دولار من أسهم "وول مارت"

 

باع أفراد من عائلة والتون 16.7 مليون من أسهم شركة “وول مارت” هذا العام، ضمن محاولاتهم للحفاظ على حصتهم في أكبر بائع تجزئة في العالم بعيداً عن الانتفاخ، وسط عمليات إعادة شراء الشركة لأسهمها.

“والتون فاميلي هولدنغ تراست” (Walton Family Holdings Trust) باعت ما قيمته 430 مليون دولار من أسهم الشركة خلال

الأسبوع الماضي، لترفع إجمالي مبيعاتها إلى نحو 2.1 مليار دولار منذ بداية العام، وفقاً لبيانات لجنة الأوراق المالية والبورصات،

فقد تمَّ تقديم الإفصاح بالنيابة عن أفراد من الجيل الثاني للعائلة، وهم: أليس، وجيم، وروب والتون.

 

تمتلك عائلة والتون نحو نصف الأسهم المتداولة لشركة التجزئة عن طريق الصندوق الاستثئماني “والتون فاميلي هولدنغ تراست”، وعبر ذراعها الاستثمارية الرئيسية “والتون إنتربرايزز” (Walton Enterprises).

 

اعتمدت العائلة بشكل رئيسي على الصندوق الاستئماني لبيع الأسهم في السنوات الأخيرة، فقد قاموا بنقل 194 مليون سهم إلى

 

الصندوق في عام 2015، التي باعوها كلها تباعاً، ليعودوا إلى نقل 415 مليون سهم إضافي العام الماضي.

 

يؤكِّد راندي هارغروف، المتحدِّث باسم الشركة التي تتخذ من مدينة بنتونفيل في ولاية أركنساس الأمريكية مقرَّاً لها، أنَّ مبيعات

الأسهم الأخيرة “تتماشى مع جهود الأسرة للحفاظ على توازن مناسب لملكية العائلة مع حصة باقي ملاك “وول مارت”، من خلال

تعويض الزيادات المحتملة في نسبة ملكيتها بمرور الوقت، والمساهمة في تمويل الأعمال الخيرية للعائلة”.

 

خطة إعادة الشراء عائلة والتون

أعادت “وول مارت” شراء أسهم بقيمة 37.4 مليار دولار منذ بدء برنامج إعادة شراء أسهم الشركة في 2015، وفقاً للبيانات التي

جمعتها بلومبرغ.

 

ارتفع سهم الشركة خلال تلك الفترة بنسبة 64%، مما ساهم في زيادة إجمالي ثروة العائلة لتبلغ 216 مليار دولار، وفقاً لمؤشر

بلومبرغ للمليارديرات، مع العلم أنَّ “وول مارت” تساهم بنحو ثلاثة أرباع تلك الثروة.

عائلة والتون ساهمت عمليات إعادة الشراء في تقليص عدد الأسهم القائمة للشركة بنسبة 13%

ساهمت عمليات إعادة الشراء في تقليص عدد الأسهم القائمة للشركة بنسبة 13%، مما يعني أنَّ حصة عائلة والتون في الشركة

كانت تفوق 50% في حال عدم بيعها الأسهم. في حين يؤكِّد هارغروف أنَّ “والتون إنتربرايز” لم تستحوذ على أسهم الشركة

العادية.

 

بلغ إجمالي مبيعات الأسهم من قِبل المطَّلعين في الشركات الأمريكية العامة 29.4 مليار دولار منذ بداية العام حتى شهر مايو،

وفقاً لبيانات جمعتها بلومبرغ. ومن بين الذين قاموا بعمليات البيع المكثَّفة من يمكن اعتبارهم من أغنى المطَّلعين في الشركات المدرجة على مستوى العالم، فقد باع جيف بيزوس ما قيمته نحو 6.7 مليار دولار من أسهم “أمازون” خلال العام الحالي، في حين

 

باع ليسلي ويكسنر ما قيمته 500 مليون دولار من أسهم “إل براندز” (L Brands).

 

 

قد يعجبك ايضا