عملة بيتكوين تتخطى 50 ألف$ للمرة الأولى

تخطت عملة بيتكوين مستوى 50 ألف دولار للمرة الأولى على الإطلاق خلال تعاملات اليوم الثلاثاء، مع استمرار الارتفاع الحاد لأكبر عملة مشفرة في جذب المستثمرين.

وتم اختراع عملة بيتكوين المشفرة في عام 2008 من قبل شخص أو مجموعة من الأشخاص الغير معروفة.

وعرفت هذه العملة وقتها باسم ساتوشي ناكاموتو، وبدأ استخدامها في عام 2009 عندما تم إصدار تطبيقها كبرنامج مفتوح المصدر.

وعملة بيتكوين هي أول عملة رقمية لامركزية من دون وجود بنك مركزي.

ويمكن إرسالها من شخص إلى أخر عبر شبكة بيتكوين بطريقة الند للند دون الحاجة إلى وسيط طرف ثالث (كالبنوك).

ويتم التحقق من حوالات الشبكة باسخدام التشفير ويتم تسجيلها في دفتر حسابات موزع يسمى سلسلة الكتل.

ويتم إنشاء العملية كمكافأة لعملية تعرف باسم التعدين.

ويمكن استبدالها بعملات ومنتجات وخدمات أخرى.

وتشير تقديرات البحوث التي تنتجها جامعة كامبريدج إلى أنه عام 2017، هناك ما بين 2.9 إلى 5.8 مليون مستخدم يستعمل محفظة لعملة رقمية، ومعظمهم يستخدمون البيتكوين.

وتستمر العملة المشفرة في كسر العديد من المستويات القياسية واحداً تلو الآخر، مع مكاسب بأكثر من 70 بالمائة منذ بداية العام الجاري وسط تزايد الطلب على البيتكوين من قبل مؤسسات كبرى.

وكان إعلان شركة “تسلا” أنها أضافت 1.5 مليار دولار من البيتكوين إلى ميزانيتها العمومية.

ووصف بأنه هو المحفز الأكثر وضوحًا مؤخرًا، ثم تزايد التفاؤل مع تحرك “ماستركارد” و”بنك أوف نيويورم ميلون” لتسهيل استخدام العملات المشفرة.

ويأتي الارتفاع المتسارع للبيتكوين بعد زيادة بأكثر من 300 بالمائة خلال العام الماضي.

وسط خلفية من معدلات الاقتراض التي تقترب من الصفر من البنوك المركزية والتحفيز غير المسبوق من الحكومات عقب جائحة كورونا.

وبحلول الساعة 1:00 مساءً بتوقيت جرينتش، ارتفعت بنحو 4.9 بالمائة إلى 50.284 ألف دولار.

ويعتبر أعلى مستوى في تاريخ العملة المشفرة، بحسب “كوين ماركت كاب”

وتحتاج العملة الافتراضية الأكبر في العالم في كسر حاجز 53 ألف دولار لتصل القيمة السوقية لها إلى تريليون دولار.

وشبكة عملة البيتكوين تعمل منذ 2009 ولم تتوقف منذ ذلك الحين.

وبسبب نظام الاجماع في العملة لم يستطع أحد اختراق سلسلة كتلها.

وأفاد مراقبون بأن معظم الاختراقات التي تتم هي بسبب أخطاء ببشرية في إدارة المحفظة وليست بسبب عيوب في التصميم.

قد يعجبك ايضا