قطر توقع مذكرة تفاهم بشأن حقوق الإنسان للعاملين في كأس العالم

الدوحة- فوربس بيزنس | وقعت اللجنة العليا للمشاريع والإرث في قطر وكأس العالم لكرة القدم قطر 2022 ذ م م (Q22) مذكرة تفاهم.

جاء ذلك مع اللجنة الوطنية القطرية لحقوق الإنسان (NHRC) للتعاون في زيادة الوعي بقضايا حقوق الإنسان.

إضافة للاستمرار في ضمان أن يتم أخذ جميع جوانب حقوق الإنسان بعين الاعتبار عند تسليم بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022.

وحضر توقيع مذكرة التفاهم حسن الذوادي أمين عام اللجنة العليا للمشاريع والإرث وعلي صميخ المري رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان.

فيما حضر أيضًا ناصر الخاطر الرئيس التنفيذي لشركة كيو 22.

وعملت اللجنة العليا بلا كلل من أجل حماية صحة وسلامة ورفاهية جميع العمال المشاركين في مشروع قطر 2022.

وقال الذوادي “نحن فخورون بإنجازاتنا على مدى السنوات العشر الماضية”.

وتابع “نعتقد بقوة أن أعمالنا قد أوجدت معيارًا للتميز -ليس فقط في قطر، ولكن في جميع أنحاء المنطقة وحول العالم”.

وقال الذوادي “مذكرة التفاهم التي وقعناها مع Q22 وستساعد اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في نقل التزامنا بحقوق الإنسان إلى المستوى التالي”.

وأضاف أنه مع مرور أقل من عامين على انطلاق بطولتنا التاريخية، فإن هذا يتوافق مع هدفنا.

ويتمثل الهدف من هذه الاتفاقية في ضمان مساهمة قطر 2022 مساهمة ذات مغزى في رؤية الدولة بشأن حقوق الإنسان ورفاهية العمال.

وبحسب البيان، سيتم تشكيل مجموعة عمل مشتركة بين المنظمات الثلاث لتحقيق أهداف مذكرة التفاهم.

وفي عام 2018، أصدرت قطر عدة قوانين جديدة تتعلق بالعمال.

وكان حينها أبرزها إلغاء قانون الكفالة وقانون تنظيم دخول وخروج الوافدين، والذي وافق على إلغاء شرط الحصول على وثيقة خروج.

وتستضيف قطر أحداث كأس العالم لكرة القدم في الفترة ما بين 21 نوفمبر و18 ديسمبر 2022.

وسيكون ذلك بمشاركة 32 فريقًا يتنافسون في ثمانية ملاعب.

إقرأ أيضًا:

الخطوط الجوية القطرية: فتح المجال الجوي لرحلاتنا ستخفض التكاليف

قد يعجبك ايضا