كم بلغ انكماش اقتصاد البحرين بسبب “كورونا”؟

المنامة – فوربس بيزنس | أظهرت بيانات حكومية يوم الأحد أنّ اقتصاد البحرين انكمش 8.9 بالمئة على أساس سنوي في الربع الثاني من العام الجاري.

وعانت الدولة الخليجية الصغيرة من إجراءات تقييدية لاحتواء تفشّي فيروس “كورونا” المستجد.

وانخفض نشاط الفنادق والمطاعم في البحرين بنسبة 61.3٪ مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

وقالت الحكومة البحرينية في بيان “هذا يرجع بشكل رئيسي إلى القيود الواسعة المفروضة على السياح والفنادق والمطاعم والأنشطة الاقتصادية الأخرى ذات الصلة في البلاد بسبب جائحة فيروس كوفيد-19”.

وزاد قطاع النفط بنسبة 3.2٪ بالأسعار الثابتة، فيما تراجع الاقتصاد غير النفطي بنسبة 11.5٪.

وقالت وكالة “ستاندرد آند بورز” للتصنيفات الائتمانية هذا الشهر إنّ الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي للبحرين قد ينكمش بنسبة 5٪ هذا العام.

وأرجعت وكالة التصنيف الائتمانية هذا الانكماش إلى وباء “كورونا”، وتأثير انخفاض أسعار النفط على أنشطة الاستهلاك والاستثمار.

وقالت إنّه من غير المتوقع أنّ يتراجع قطاع البلاد النفطي؛ بسبب حقيقة أنّ البحرين منتج صغير ولا تخضع لتخفيضات إنتاج “أوبك”.

يشار إلى أنّه تم إنقاذ اقتصاد البحرين في عام 2018 بحزمة مساعدات بقيمة 10 مليارات دولار من جيرانها الخليجيين الأثرياء.

وجنّبت هذه المساعدات المملكة الصغيرة أزمة ائتمانية.

وقال صندوق النقد الدولي إنه يتوقع أن يقفز العجز المالي في البحرين إلى 15.7٪ من الناتج المحلي الإجمالي هذا العام من 10.6٪ في 2019.

وكان صندوق النقد الدولي توقّع انكماش اقتصادات دول الخليج بنسبة 7.6 بالمئة في عام 2020 الجاري.

وأرجع الصندوق ذلك إلى تداعيات تفشي فيروس “كورونا” الوبائي.

لكنّ الصندوق توقّع أيضًا أن تنمو الاقتصادات الخليجية بنسبة 2.5 بالمئة في عام 2021 المقبل.

ولفت إلى أنّ نمو الاقتصادات الخليجية سيكون مرتبطًا بتعافي أسعار النفط.

وتوقّع الصندوق الدولي أن تتراوح أسعار النفط في العام الحالي ما بين 40-50 دولار للبرميل.

يشار إلى أنّ دول الخليج تمرّ بأسوأ أزمة اقتصادية ومالية في تاريخها، بسبب تداعيات فيروس “كورونا” الوبائي، وانخفاض أسعار النفط.

ويضم مجلس التعاون الخليجي ست دول عربية هي السعودية، وقطر، والكويت، والإمارات، وسلطنة عمان، و البحرين .

وتعتمد جميع الدول الخليجية العربية بشكل كبير في موازناتها على العائدات النفطية.

اقرأ أيضًا |

هل تمدّد دول الخليج في “أوبك” خفض إنتاج النفط؟

قد يعجبك ايضا