لماذا أعطت السعودية أغنى رجل في آسيا أكثر من مليار دولار؟

الرياض – فوربس بيزنس | منح صندوق الثروة السيادي السعودي للاستثمار (صندوق الاستثمار العام) أغنى رجل في آسيا الملياردير الهندي موكيش امباني مبلغ 1.5 مليار دولار.

وسيدفع صندوق الثروة السيادية في المملكة 1.5 مليار دولار مقابل 2.3٪ من أسهم شركة “Jio Platforms” التكنولوجية الرقمية.

وتقدّر الصفقة، التي تم الإعلان عنها يوم الخميس، قيمة الشركة التكنولوجية بما يقارب 68 مليار دولار.

وهذا هو الاستثمار الرئيسي العاشر في منصات “جيو” منذ شهر أبريل/نيسان الماضي

وقدّم “فيسبوك” للشركة 5.7 مليار دولار في واحدة من أكبر صفقاته على الإطلاق.

ووفّرت هذه الصفقة لعملاق التواصل الاجتماعي موطئ قدم حاسم في سوق الإنترنت سريع النمو في الهند، وعزّز موقف أمباني كصانع للملكية في المنطقة.

وتمتلك شركة الوسائط الاجتماعية مئات الملايين من المستخدمين في الهند.

وظهرت “Jio” كقناة رئيسية للاستفادة من ازدهار الإنترنت في الهند، مع أكثر من 600 مليون مستخدم للإنترنت، وما يقرب من عدد متساوٍ لم يدخل الإنترنت لأول مرة.

وقد استثمرت الشركة التقنية بالفعل بشكل كبير في تنمية أعمالها الخاصة، لكنها واجهت سلسلة من العقبات التنظيمية في السنوات الأخيرة.

وفي أقل من شهرين، جمع الملياردير الهندي أكثر من 15 مليار دولار من الاستثمارات لدعم طموحاته التكنولوجية.

وكان أمباني، أغنى رجل في آسيا ، أطلق شركة “Jio” كشبكة اتصالات في أواخر عام 2016، ومنذ ذلك الحين سجل 388 مليون مشترك.

تقدّم الشركة للملايين من مستخدمي الهواتف المحمولة كل شيء، بدءًا من تسوق البقالة عبر الإنترنت والمدفوعات الرقمية وحتى بث الفيديو.

ويقول المحللون إن طموح أمباني النهائي هو بناء شركة التكنولوجيا العالمية التالية.

ويسعى أغنى رجل في آسيا لبناء شركة منافسة لشركات مثل “جوجل، وتبنسنت، وأمازون، وعلي بابا”.

وسيساعد الدعم المالي الذي قدّمه صندوق الثروة السعودي الملياردير الهندي في تعزيز هذا الطموح.

وقال أمباني في بيان “أرحب بمنتدى جزر المحيط الهادئ كشريك قيّم في منصات Jio وأتطلع إلى دعمهم وتوجيههم المستمرين”.

وأضاف “نحن نتخذ خطوات طموحة لتسريع التحول الرقمي في الهند”.

من جانبه، قال ياسر الرميان محافظ صندوق الاستثمار السعودي في بيان “نعتقد أنّ إمكانات الاقتصاد الرقمي الهندي مثيرة للغاية”.

وأضاف الرميان “منصات جيو تتيح لنا فرصة ممتازة للوصول إلى هذا النمو.”

ويمتلك صندوق الثروة السيادي السعودي استثمارات عديدة في شركات وادي السيلكون، بما في ذلك “أوبر، وتيسلا”.

اقرأ أيضًا |

مترجم: هذه أبرز استثمارات صندوق الثروة السعودي

قد يعجبك ايضا