لماذا حذر الاتحاد الأوروبي المجر من استخدام لقاح روسيا ؟

بروكسل- فوربس بيزنس | قالت المفوضية الأوروبية إن خطط المجر لاستيراد اللقاح الروسي سبوتنك وربما استخدامه يثير مخاوف.

وتتمثل هذه المخاوف بالسلامة وقد يضر بالثقة في اللقطات المحتملة مما يفتح جبهة جديدة في علاقات الاتحاد الأوروبي المشحونة مع بودابست.

وأدى موقف رئيس الوزراء في المجر فيكتور أوربان المتشدد ضد الهجرة وما يقول النقاد إنه قبضته الاستبدادية المتزايدة على السلطة.

وهو الاتهام الذي نفاه مرارًا -بالإضافة إلى سعيه لإقامة علاقات وثيقة مع روسيا، إلى اشتباكات متكررة مع الاتحاد الأوروبي.

ومن المتوقع مواجهة جديدة يوم الخميس عندما يعقد زعماء الاتحاد الأوروبي مؤتمراً بالفيديو.

ويتوقع أن يتناول الاجتماع خطة الكتلة الضخمة لإنقاذ ميزانية سبع سنوات، والتي تمنعها الحكومات القومية في المجر وبولندا.

وذلك لأنها تجعل الوصول إلى الأموال مشروطاً باحترام سيادة القانون.

وتخطط المجر لإجراء تجارب وربما إنتاج اللقاح الروسي.

وهي خطوة غير مسبوقة لدولة عضو في الاتحاد الأوروبي، وتضيف إلى الخلافات القائمة مع بروكسل.

وردا على سؤال حول هذه الخطط، قال المتحدث باسم المفوضية، المدير التنفيذي للاتحاد الأوروبي “السؤال الذي يطرح نفسه هو ما إذا كانت دولة عضو ترغب في إعطاء مواطنيها لقاحًا لم تتم مراجعته من قبل EMA”.

وفقًا لقواعد الاتحاد الأوروبي، يجب أن تحصل وكالة الأدوية الأوروبية على ترخيص سبوتنك قبل أن يتم تسويقه في أي دولة من دول الاتحاد الأوروبي البالغ عددها 27 دولة.

“إذا بدأ مواطنونا في التشكيك في سلامة اللقاح، ما لم يخضع لتقييم علمي صارم لإثبات سلامته وفعاليته، فسيكون من الأصعب بكثير تلقيح نسبة كافية من السكان”.

جاء ذلك على لسان المتحدث باسم المفوضية في بيان عبر البريد الإلكتروني.

وجدت دراسة حديثة أجريت على 8000 شخص في الولايات المتحدة وبريطانيا أن عددًا أقل من الأشخاص سيتناولون لقاح كورونا.

وذلك مقارنة بـ 55 ٪ من السكان الذين يقدر العلماء أنهم ضروريون لتوفير ما يسمى بمناعة القطيع.

وقال الخبراء إن المعلومات الخاطئة وفحوصات السلامة الملحوظة على اللقاحات المرشحة تلعب دورًا رئيسيًا في تقليل الثقة في فعاليتها.

واستوردت المجر يوم الخميس الجرعات الأولى من سبوتنيك الخامس.

وذلك كجزء من خطة قد تؤدي إلى زيادة الواردات والإنتاج الضخم المحلي العام المقبل إذا ثبت أن اللقطة آمنة وفعالة.

وقال وزير الخارجية بيتر زيجارتو في مقطع فيديو على فيسبوك: “ستتاح للخبراء في المجر الفرصة لدراسة اللقاح في الفترة المقبلة واتخاذ قرار جيد بشأن إمكانية الاستخدام والموافقة”.

ولم ترد الحكومة على أسئلة حول ما إذا كانت تريد ترخيص لقاح سبوتنك في المنزل أو من خلال عملية الاتحاد الأوروبي المطلوبة.

وقال صندوق الثروة السيادية الروسي الأسبوع الماضي إن نتائج التجارب المؤقتة أظهرت أن سبوتنيك الخامس فعال بنسبة 92٪.

وذلك فقط في حماية الناس من مرض الجهاز التنفسي من كورونا، فيما تستعد البلاد للتلقيح الجماعي.

موضوعات أخرى:

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.