لماذا قدم وزير الاقتصاد في أرمـينيا استقالته ؟

يريفان- فوربس بيزنس | قالت المتحدثة باسم وزير الاقتصاد في أرمـينيا تيغران خاتشاتريان، الثلاثاء ، إن وزير الاقتصاد الأرميني قدم استقالته.

وجاءت الاستقالة بعد انتقادات للحكومة في أرمينيا بشأن اتفاق سلام يضمن تقدم أذربيجان في ناغورني كاراباخ بعد ستة أسابيع من القتال.

والإعلان، الذي نشرته على فيسبوك المتحدثة باسم خاتشاتريان، آنا أوهانيان، يأتي بعد تعيين وزير دفاع ووزير خارجية جديدين الأسبوع الماضي.

وتعرضت حكومة رئيس الوزراء نيكول باشينيان لضغوط من المتظاهرين الذين طالبوه بالاستقالة.

وذلك بسبب الصفقة التي أنهت أعنف قتال منذ عقود في ناغورنو كاراباخ ، وهي منطقة داخل أذربيجان ولكن يسكنها بشكل أساسي الأرمن.

وبموجب الاتفاق الذي توسطت فيه روسيا، يسلم زعماء ناغورنو كاراباخ الأرمينيون مساحات شاسعة من الأراضي التي كانوا يسيطرون عليها منذ عقود.

لكن تم الاعتراف بها دوليًا كجزء من أذربيجان.

وكشف باشينيان، الذي رفض دعوات الاستقالة، الأسبوع الماضي عن خطة عمل مدتها ستة أشهر قال إنها مصممة لضمان استقرار أرمـينيا .

قال جهاز الأمن القومي في البلاد إن أرمـينيا منعت محاولة اغتيال رئيس الوزراء نيكول باشينيان.

وكنات تهدف هذه الخطوة وفق الجهاز الأمني الاستيلاء على السلطة واغتيال رئيس الوزراء من قبل مجموعة من المسؤولين السابقين.

وتعرض باشينيان لضغوط في الأيام الأخيرة، حيث احتج آلاف المتظاهرين منذ يوم الثلاثاء وطالبوه بالتنحي.

وجاء ذلك بسبب وقف إطلاق النار الذي يضمن التقدم الإقليمي لأذربيجان في منطقة ناغورني كاراباخ المتنازع عليها بعد ستة أسابيع من القتال العنيف.

وقبل أيام قال جهاز الأمن الوطني في بيان إن رئيسه السابق أرتور فانيتسيان والرئيس السابق للفصيل البرلماني للحزب الجمهوري فهرام بغداسريان والمتطوع الحربي أشوت ميناسيان اعتقلوا.

وأضاف جهاز الأمن الوطني “كان المشتبه بهم يخططون لاغتصاب السلطة بشكل غير قانوني عن طريق قتل رئيس الوزراء”.

وأشار إلى أنه كان هناك بالفعل مرشحين محتملين تتم مناقشتهم ليحل محله.

وقال باشينيان في وقت سابق هذا الأسبوع إنه ليس أمامه خيار سوى التوقيع على الاتفاق الذي توسطت فيه روسيا.

وأكد أن ذلك يأتي لمنع المزيد من الخسائر الإقليمية.

وقال رئيس الوزراء إنه يتحمل المسؤولية الشخصية عن النكسات، لكنه رفض الدعوات للاستقالة.

أوقف وقف إطلاق النار العمل العسكري في منطقة ناغورنو كاراباخ وحولها، وهي منطقة معترف بها دوليًا كجزء من أذربيجان ولكن يسكنها الأرمن.

وأضرم قرويون من أصل أرميني النار في منازلهم في ناغورنو كاراباخ قبل الفرار إلى أرمـينيا.

وذلك عشية الموعد النهائي الذي سيشهد تسليم أجزاء من الإقليم إلى أذربيجان كجزء من اتفاق وقف إطلاق النار.

وينتشر بموجب الاتفاق 2000 جندي حفظ سلام روسي في المنطقة.

موضوعات أخرى:

توقعات بتجاوز الصين عدة دول في زيادة دخل الفرد.. تعرف عليها

قد يعجبك ايضا