مجلس الوزراء الكویتي خفض الإنفاق 10% من ميزانية السنة الحالية

مجلس الوزراء الكویتي

 

وجَّه مجلس الوزراء الكویتي الجھات الحكومیة كافةً بخفض الصرف من میزانیة السنة المالیة الحالیة 2021 – 2022، بما لا یقل عن

10%، بحسب البیان الصادر عن مجلس الوزراء.

 

جاء القرار، بعد توصیة من لجنة الشؤون الاقتصادیة بشأن قلَّة السیولة في الاحتیاطي العام، وضرورة إیجاد حلول جذریة لمواجھة العجز في الموازنة العامة للدولة.

 

وكلَّف مجلس الوزراء في اجتماعه مساء أمس الإثنين، الجھات الحكومیة باتخاذ كل الإجراءات الكفیلة بترشید المصروفات، ورفع

كفاءة تحصیل الدیون الحكومیة المستحقة، التي تتضمَّن الحد من المعارض، والمؤتمرات المحلیة والخارجیة، والمشاركة بالتدریب

الخارجي، والحد من المھمات الرسمیة، وتقنین العلاج في الخارج.

 

 

 

 

 

 مجلس الوزراء الكویتي يستهدف دعم العمالة الوطنیة

 

دعا مجلس الوزراء دیوان الخدمة المدنیة إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة لإعادة النظر في المزایا الممنوحة للقیادیین، ومن یعادلھم

بجمیع الجھات الحكومیة، فضلاً عن تكلیف الھیئة العامة للقوى العاملة بدراسة مدى إمكانیة وقف صرف دعم العمالة الوطنیة

للعاملین بالقطاع الخاص لمن یبلغ إجمالي راتبه 3000 دینار وأكثر (الدينار يعادل 3.3 دولار).

 

وافق المجلس على إعادة النظر في لائحة أسعار إیجارات وأراضي ومباني أملاك الدولة، ووجَّه الھیئة العامة للصناعة بدراسة

إعادة النظر في لائحة أسعار القسائم التجاریة والصناعیة.

 

وزير المالية الكويتي: الضرائب والسندات السيادية ضروريان لإصلاح المالية العامة

 

قرَّر مجلس الوزراء تشكیل لجنة وزاریة تتولى الإشراف العام على برنامج عمل الحكومة، ومتابعة تنفیذ البرنامج على أن تضمَّ

 

 

رؤساء اللجان الوزاریة بمجلس الوزراء، وبعض القیادیین في الجھات الحكومیة ذات الصلة للقیام بمتابعة تنفیذ البرنامج، وتذلیل

 

العقبات التي قد تواجه التنفیذ.

 

يبدو أن صندوق “الهيئة العامة للاستثمار” الكويتية قد احتل المرتبة الثالثة من حيث إجمالي قيمة الأصول بين أكبر صناديق الثروة

السيادية في العالم.

 

ارتفعت إجمالي أصول “صندوق الأجيال القادمة” الذي تديره “الهيئة العامة للاستثمار” ليسجل مستوى قياسي بلغ نحو 700

مليار دولار وفقًا لمصدر مطلع على الأمر طلب عدم نشر اسمه لأن المعلومات سرية، والذي قال إن تقديرات أصول الصندوق قد

بلغت نحو 670 مليار دولار قبل ثلاثة أشهر بنهاية السنة المالية في 31 مارس الماضي.

 

يعد الصندوق السيادي الكويتي صندوق ادخار وطني تم إنشاؤه لمساعدة البلاد على الاستعداد لمرحلة ما بعد النفط، وتتركز أكثر

من نصف استثماراته في الولايات المتحدة التي شهدت أسواق الأسهم بها ارتفاعات قياسية؛ حيث ارتفع مؤشر “ستاندرد آند

بورذ 500″ بأكثر من 8% في الربع الأخير، ليسجل بذلك خامس ارتفاع ربع سنوي على التوالي، بينما ارتفع مؤشر “إم إس سي أي” MSCI العالمي بأكثر من 7%.

 

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا