مسؤول بوزارة الزراعة

مسؤول بوزارة الزراعة

 

قال مسؤول بوزارة الزراعة لرويترز ،اليوم السبت ،إن إنتاج مصر من السكر تجاوز ثلاثة ملايين طن هذا الموسم ،بسبب زيادة

مساحات زراعة بنجر السكر مقارنة بالعام السابق.

 

أكد مصطفى عبد الجواد رئيس مجلس الحاصلات السكرية أن مصر لن تستورد السكر هذا العام ،وستصبح مصر بحلول نهاية العام

المقبل من الدول المصدرة للسكر.

قالت وزارة التموين ،في أغسطس الماضي ،إن مصر وصلت إلى الاكتفاء الذاتي من السكر بنسبة 89٪ ،بعد زيادة زراعة قصب

السكر والبنجر ،مشيرة إلى أن لديها احتياطيات استراتيجية كافية حتى الموسم المقبل.

مسؤول بوزارة الزراعة

في مصر ،بلغ متوسط ​​إنتاج السكر في السنوات الأخيرة نحو 2.5 مليون طن من السكر سنويًا ،بينما بلغ الاستهلاك المحلي 3.3

مليون طن.

 

وشهدت مصر هذا العام إغلاق مصنع جديد لإنتاج سكر البنجر ،وهو الأكبر من نوعه في العالم.

 

إسلام سالم الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة السكر المصرية ،أكبر مصنع سكر في جمهورية مصر العربية. وقال إن

المصنع بدأ مرحلة الإنتاج التجريبي وبدأ الإنتاج التجاري في النصف الأول من العام الجاري.

 

وتوقع أن تصل حصة المصنع الواقع غربي المنيا إلى السوق المحلي بين 30 و 35٪ عندما تصل طاقتها المثلى بنحو مليون طن من

الإنتاج السنوي.

 

يهدف مشروع قناة السكر إلى تحويل 70 بالمئة من سكر بنجر السكر في مصر إلى وقود للسيارات والكهرباء. وتقدر قيمة

المشروع بنحو مليار دولار ،ويمتلك المستثمر في شركة الخليج للسكر جمال الغرير بنسبة 70 بالمئة ،ومستثمرين آخرين في

الإمارات. و 30 في المائة المتبقية مملوكة للأهلي كابيتال المصرية.

 

في سياق متصل

قال الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة القناة للسكر المصرية، أكبر مصنع لسكر البنجر في العالم، إن المصنع بدأ مرحلة الإنتاج التجريبي وسيشرع في الإنتاج التجاري قبل يونيو.

وقال إسلام سالم لرويترز “نتوقع توفير 1.5 مليون طن بنجر قبل يونيو، مما سيجعلنا قادرين على إنتاج نحو 170 ألف طن من السكر خلال تلك الفترة.

وأضاف “طاقة المصنع القصوى بين 950 ألف طن سنويا ومليون طن، وهذا ما سنصل له في 2022”.

وتقدر قيمة المشروع بنحو مليار دولار مملوك بنسبة 70% لرجل الأعمال الإماراتي جمال الغرير، العضو المنتدب لشركة الخليج للسكر، ومستثمرين آخرين في الإمارات، بينما تمتلك شركة الأهلي كابيتال المصرية النسبة الباقية والبالغة 30%

قد يعجبك ايضا