مصدر سعودي تحقيقات جارية بشان محاولات للتهرب الضريبي

مصدر سعودي تحقيقات جارية بشان محاولات للتهرب الضريبي

 

أكد مصدر سعودي ، أن التحقيقات ما زالت جارية ، وكشف عن وجود أدلة وإقرارات تتعلق بالتهرب الضريبي والتهرب الضريبي ومخالفات

الأحكام ونظام ضريبة القيمة المضافة ولائحته التنفيذية ، ونظام ضريبة الدخل في السعودية.

في الآونة الأخيرة ، أعلن مستثمر رئيسي في تطبيق Fetchr لإرسال الطرود واستلامها ومقره دبي ، والذي تأسس في عام

2012 ، أن الشركة تدرس التقدم بطلب للتصفية بعد إفلاسها بسبب الفاتورة الضريبية المتنازع عليها والتي تبلغ قيمتها 100

مليون دولار.

 

مصدر سعودي تحقيقات جارية بشان محاولات للتهرب الضريبي

 

عندما سألت رويترز الحكومة السعودية عن هذه القصة ، قال متحدث إن الشركة المعنية تخضع للتحقيق بتهمة “انتهاك” تطبيق

فتشر لنظام التستر ضد التجارة. وأوضح المتحدث أنهم مازالوا يحققون في هذه القضية ولم يتم اتخاذ قرارات نهائية في هذا

الشأن. يعمل الآخرون مع. الأصل: ستصل إلى مرحلة في حياتك سوف تتعب فيها من وظيفتك لدرجة أنك قد ترغب في تركها.

عند حدوث ذلك ، من المهم معرفة الخيارات المتاحة. هناك العديد من الوظائف التي يمكن للمرء أن يتابعها ، ويمكنك الاختيار من

بينها اعتمادًا على ما يثير اهتمامك

 

بعد أن ادعت الشركة أن هناك فاتورة ضريبية متنازع عليها في المملكة ، علق المصدر قائلاً إن الشركات تستخدم الإعلام لتمرير

أخطائها على أطراف أخرى حتى لا تلوم المستثمرين.

 

“أوبر” و”كريم”

 

أكد مسؤول سعودي ، أمس ، لـ “الشرق” أن الشركتين ، أوبر وكريم ، سددتا مستحقاتهما على النظام الضريبي في المملكة ،

وأنهما ملتزمان ويعملان وفق قانون الضرائب في البلاد.

 

وقال المصدر إن أوبر ومنافستها كريم لديهما تفاهمات مختلفة للنظام الضريبي في السعودية. لقد اعتاد كلاهما على فرض رسوم

أعلى مقابل خدماتهما هناك بسبب التحديات القانونية التي يواجهانها. وفي النهاية خسرت الشركتان قضيتهما أمام المحاكم

المختصة هناك.

 

بالأمس ، ذكرت بلومبرج مصادر قولها إن أوبر وشركتها الفرعية كريم تواجهان التزامات ضريبية في المملكة العربية السعودية تبلغ

حوالي 100 مليون دولار.

 

ووفقًا لتلك المصادر ، فإن هذه المطالبات تنطوي على نزاع حول كيفية حساب ضريبة القيمة المضافة المستحقة على مدى

السنوات القليلة الماضية وكيف ينبغي تقاسمها بين شركات العمل المؤقت والمقاولين الأفراد. كما تغطي المطالبات غرامات

باهظة نتيجة تأخر هذه الشركات في السداد.

 

 

قد يعجبك ايضا