نمو الناتج المحلي الإجمالي لتركيا بنسبة 1.8% في 2020

على أساس سنوي

أنقرة- فوربس بيزنس | قال معهد الإحصاء التركي (TurkStat) إن الاقتصاد التركي الإجمالي نما بنسبة 1.8٪ على أساس سنوي في عام 2020 على الرغم من التداعيات الاقتصادية لوباء فيروس كورونا.

وقال معهد الإحصاء التركي إن الناتج المحلي الإجمالي للبلاد بالأسعار الجارية بلغ 5.1 تريليون ليرة تركية (حوالي 717.1 مليار دولار) العام الماضي.

وفي الربع الأخير من عام 2020، سجل الاقتصاد معدل نمو سنوي قدره 5.9٪.

نكانت تركيا والصين هما الدولتان الوحيدتان اللتان سجلتا معدل نمو إيجابيًا بين جميع دول مجموعة العشرين التي توفرت عنها بيانات، بينما شهدت البقية انكماشًا خلال نفس الفترة.

وأشاد أعضاء مجتمع الأعمال في تركيا بالأداء الاقتصادي للبلاد بناءً على معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي العام الماضي.

وجاء ذلك وفقًا للبيانات الصادرة يوم الاثنين من قبل السلطة الإحصائية للبلاد.

وقال عبد الرحمن كان، إن معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي التركي البالغ 1.8٪ جدير بالثناء.

وكان هو رئيس جمعية رجال الأعمال والصناعيين المستقلين (MUSIAD)

وأكد أن العالم واجه حالة من عدم اليقين غير مسبوقة في عام 2020 بسبب جائحة كوفيد -19.

وأشار كان إلى أن هناك طريقًا طويلًا وصعبًا أمام الاقتصاد التركي لتحقيق أداء نمو مستدام.

وقال نيل أولباك، رئيس مجلس العلاقات الاقتصادية الخارجية التركي (DEIK)، إن تركيا كانت من بين الدول القليلة التي سجلت نموًا إيجابيًا.

وقال إن أرقام 2020 بعثت بإشارات إيجابية لمستقبل البلاد وخاصة وسط فترة الوباء.

وأثرت ظروف الوباء على تركيا، لكن الدولة أظهرت إمكاناتها المتزايدة في الصناعة وقدرتها على التكيف وقوة التصنيع.

وقال إنه على الرغم من توقعات بعض المؤسسات السلبية للناتج المحلي الإجمالي بنسبة 5٪ لتركيا، فقد نمت البلاد بنسبة 1.8٪ في عام 2020.

مضيفًا أنها يمكن أن تنمو بأكثر من 5٪ في عام 2021.

وقال إسماعيل جول، رئيس جمعية المصدرين الأتراك (TIM)، إن مساهمات المصدرين كبيرة في معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي للبلاد العام الماضي.

وأكد أن تركيا ستظل دولة رائدة عالمياً بأرقام الناتج المحلي الإجمالي لديها في الفترة المقبلة.

وأشار إلى أنه بينما تقلصت التجارة العالمية وسط ظروف الوباء، سجلت عدة قطاعات تركية سجلات تاريخية.

وأضاف “نلاحظ أن العلامة التجارية التركية تحسنت. بلدنا الآن في وضع أكثر أهمية في سلاسل التوريد مقارنة بفترة ما قبل الوباء”.

وبلغ إجمالي صادرات تركيا 169.5 مليار دولار في عام 2020.

إقرأ أيضًا:

تركيا: تراجع مؤشر مديري المشتريات التصنيعي في فبراير

قد يعجبك ايضا