هبوط أسعار النفط خلال تعاملات اليوم الأربعاء 

 

واصلت أسعار النفط تراجعاتها في نيويورك في تعاملات اليوم الأربعاء بعد زيادة مفاجئة في مخزونات الخام الأمريكية، مما زاد

من المخاوف بشأن تعافي الطلب في الوقت الذي تكافح فيه الصين عودة ظهور فيروس كورونا.

 

وانخفضت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط بنسبة 3.8%. في الوقت الذي تم فيه اكتشاف سلالة دلتا في نحو نصف مقاطعات الصين البالغ عددها 32 مقاطعة في غضون أسبوعين، ونصحت 46 مدينة على الأقل السكان بعدم السفر غير

 

الضروري. في غضون ذلك، أظهرت بيانات حكومية أن مخزونات الخام الأمريكية زادت 3.63 مليون برميل خلال الأسبوع الماضي،

وهي أكبر زيادة أسبوعية منذ مارس. مما تسبب في تراجع الفروق السعرية بين العقود الآجلة استجابةً لضعف أساسيات العرض

والطلب.

 

قال بارت ميليك، رئيس إستراتيجية السلع في “تي دي سيكيورتيزن سيستمر سوق النفط في إظهار الضعف طالما لم يتم تحديد المخاطر من اندلاع متحورات كوفيد الجديدة بشكل جيد”.

 

ثبت أن شهر أغسطس صعب على النفط الخام بعد تحقيق مكسب طفيف في يوليو، وقد يؤدي تشديد القيود في بعض الدول الآسيوية للحد من انتشار الفيروس إلى تآكل الطلب على النفط في وقت تزيد فيه منظمة البلدان المصدرة للبترول “أوبك” وحلفاؤها الإمدادات تدريجياً.

 

 

تراجع الفروق السعرية بين العقود الآجلة تعاملات اليوم الأربعاء

تسببت توقعات الطلب القاتمة في إضعاف الفروق السعرية بين العقود الآجلة في سوق النفط الأمريكية يوم الأربعاء، فعلى

الرغم من أن الأسعار للعقود القريبة لا تزال أعلى من العقود اللاحقة، إلا أن الفارق تقلص بصورة كبيرة، حيث يتم تداول العقود

الآجلة لشهر أكتوبر بزيادة 33 سنتًا للبرميل من عقد نوفمبر يوم الأربعاء، إلا أنه كان بأكثر من دولار قبل شهر.

 

وقالت إدارة معلومات الطاقة إن مخزونات الولايات المتحدة من البنزين تراجعت 5.29 مليون برميل إلى أدنى مستوى منذ

نوفمبر، بينما ظل مؤشر الطلب على الوقود وإجمالي توريد المنتجات النفطية ثابتًا.

 

 

ال كوين كيلي، مدير المحافظ في شركة تورتوز، “نحن نشهد زيادة مستمرة في استهلاك الوقود، وهي علامة جيدة على الانتعاش الاقتصادي. في حين أن هناك قلقًا واضحًا بشأن فيروس دلتا، فإننا بشكل عام نشهد تعافيًا مستمرًا في جانب الطلب”.

 

 

قد يعجبك ايضا