هونغ كونغ تحقق مع شبكة احتيال دولية

هونج كونج تحقق مع شبكة احتيال دولية

 

ألقت سلطات هونغ كونغ القبض على ستة أشخاص يشتبه في قيامهم بغسل أموال بقيمة 2.5 مليار دولار هونغ كونغ

(322 مليون دولار)، في أحدث قضية تشهدها البلاد.

هونغ كونج تلقى القبض على أشخاص بتهمة غسيل أموال

على جانب آخر قالت إدارة الجمارك والضرائب في إفادة صحفية اليوم الخميس، إن خمسة رجال وامرأة، تتراوح

أعمارهم بين 23 و 50 عاماً، يشتبه في قيامهم بغسل أموال من خلال 59 حساباً شخصياً في تسعة بنوك في هونغ كونغ والصين .

وأضافت الإدارة، أن المشتبه بهم شاركوا في أكثر من 2600 معاملة من يناير 2018 إلى فبراير 2020، دون تسمية البنوك.

هونغ كونغ تحقق مع أشخاص قاموا بعمليات احتيال

وألقت شرطة المدينة الشهر الماضي القبض على 12 شخصاً لقيامهم بعمليات احتيال، بترويج أخبار من شأنها رفع أسعار أسهم، بدون أساس اقتصادي، ثم بيعها لمشترين أخرين، وغسيل الأموال، بعد مداهمات لمنازل فاخرة وشركات سمسرة في جميع أنحاء المدينة.

وفي يناير 2021، ألقت السلطات القبض على موظفي بنك، بزعم تورطهم في تدفقات أموال قذرة بقيمة 6.3 مليار دولار  على مدى السنوات الأربع الماضية.

وأظهر تقرير الاتحاد الدولي للصحفيين الاستقصائيين العام الماضي استناداً إلى وثائق مسربة، أن من بين أكبر المراكز في آسيا للتدفقات المالية المشبوهة في الفترة بين عامي 1999 و2017.

 

بعد عقود من فقدان هونغ كونغ لعدد كبير من فرص العمل في مجال الصناعات الإلكترونية لصالح دول أخرى

تنخفض فيها نفقات الإنتاج مثل الصين وجنوب شرق آسيا، اختار رجل الأعمال “روبرتو ليون”، على نحو غير متوقع،

هذه المدينة التي تعد واحدة من أغلى المدن في العالم لتكون مقرًا لأحدث مشاريعه الصناعية، وهو شركة “نيروتيك

ليمتد” التي شارك في تأسيسها. يقع مقر الشركة في ضاحية يوين لونج القريبة من الحدود مع الصين، وبدأت

نشاطها في ديسمبر من العام الماضي، وتنتج شهريًا 30 ألف جهاز لاتصال الفيديو الداخلي أو ما يُعرف بـ”انتركوم”.

 

قد يعجبك ايضا