هيئة الرقابة المصرفية تكثف التدقيق على منصات تكنولوجيا التأمين في البلاد

هيئة الرقابة المصرفية

 

تعمل هيئة الرقابة المصرفية والتأمين في الصين على تكثيف تدقيقها على منصات تكنولوجيا التأمين في البلاد، مما يوسع من

نطاق القيود التنظيمية التي قضت على أرباح المستثمرين العالميين.

 

هذا وأمرت الهيئة التنظيمية الشركات والوكالات المحلية بكبح ممارسات التسويق والتسعير غير الصحيحة، وتفعيل حماية

 

خصوصية المستخدم، وذلك وفقاً لإخطار اطلعت عليه “بلومبرغ نيوز”. كما شجعت الشركات على معالجة هذه القضايا طواعية،

وقالت إن تلك التي لا تمتثل لها ستواجه “عقوبة شديدة”.

 

قيود بكين التنظيمية ستدوم حتى 2025

 

وفي الواقع، يتجاوز هذا الأمر الشامل الذي صدر الإجراءات المستهدفة التي أصابت عدداً قليلاً من المنصات المدرجة على

الإنترنت، بما في ذلك شركة “ووتردروب” (Waterdrop) والعمليات المدعومة من “بينغ آن إنشورانس غروب” (Ping An

Insurance Group). جاء ذلك بعد أشهر من بدء الصين حملة واسعة النطاق على قطاع التكنولوجيا المالية هذا العام، كما تحركت

الصين لكبح جماح بعض أكبر شركات التكنولوجيا الصينية، بالإضافة إلى شركات تكنولوجيا التعليم، وشركات خدمات النقل،

ومنصات الفيديو القصيرة.

 

تأثر عنيف هيئة الرقابة المصرفية

مما لا شك فيه أن الخطوة الأخيرة ستعيق النمو في صناعة كان من المتوقع لها أن تنمو إلى 2.5 تريليون يوان (385 مليار دولار)

خلال عقد من الزمن. ولم تستجب هيئة تنظيم البنوك والتأمين الصينية فوراً لطلب الحصول على تعليق.

 

وورد في الإخطار الذي أشار إلى الجرائم، بما في ذلك بعض منصات الإنترنت التي تعمل بشكل غير قانوني في مجال التأمين، أو

مخاطر سوء التسعير، أو الاستخدام غير المشروع لمعلومات العميل: “تسارع نمو التأمين عبر الإنترنت في السنوات الأخيرة، وفي الوقت نفسه تفشت التجاوزات”. ودعا الإخطار إلى “التصحيح والتنظيم الفوري”.

 

في هذا الصدد تراجعت أسهم منصة التأمين “هويز القابضة” (Huize Holding) المدرجة في الولايات المتحدة بنسبة 5%، وهو

أكبر انخفاض في أسبوعين، وذلك بعد أن كشفت “بلومبرغ” عن الإخطار. كما هبطت أسهم وكالة ومنصة التأمين “فانهوا”

 

(Fanhua) بنسبة 6% تقريباً. علاوةً على ذلك، انخفضت أسهم شركة “ديدي غلوبال” لخدمات النقل، التي تدير شركة خدمات مالية ناشئة، بنسبة 3.7%. كما فقدت أسهم شركة “زهونغان أونلاين بي آند سي إنشورانس” (ZhongAn Online P&C Insurance) ما

 

يوازي 8.7% من قيمتها في الساعة 9:38 صباحاً في هونغ كونغ.

تدقيق تنظيمي

سيحتاج المستثمرون في الفضاء الإلكتروني في الصين إلى الاستعداد لمزيد من الاضطراب بعد عام تعرض فيه أعزاء

التكنولوجيا، بدءاً من “علي بابا غروب”، مروراً بشركة “تينسنت القابضة”، وانتهاءً بشركة “ديدي غلوبال”، لعاصفة من الإجراءات

التنظيمية. كما حذّر مجلس الدولة يوم الأربعاء من إصدار مزيد من التشريعات في مجالات تشمل الأمن القومي والابتكار

 

التكنولوجي، بالإضافة إلى مكافحة الاحتكار.

 

الجدير بالذكر أنه قبل عام واحد فقط بدا قطاع التأمين جاهزاً للاضطراب، إذ تعهدت الشركات الناشئة بتحويل الممارسات

التقليدية باستخدام التكنولوجيا. ومنذ ذلك الحين تحرك المنظمون لإغلاق بعض العمليات، بما في ذلك منصات الرعاية الصحية

المتبادلة التي تديرها شركتا “ووتردروب” و”أنت غروب”. وقد تمنع مسودة تعميم في يناير الشركات من بيع بعض منتجات

التأمين في حال سنِّها.

 

 

 

قد يعجبك ايضا