وزير البترول المصري إنجاز إجراءات مد الغاز الطبيعي إلى لبنان خلال أسابيع

وزير البترول المصري

 

توقع وزير البترول المصري طارق الملا بدء تصدير من 60 مليون إلى 65 مليون قدم مكعبة من الغاز يومياً إلى لبنان بحلول أوائل

العام المقبل.

 

قال الملا على هامش مؤتمر للنفط والغاز بأبوظبي إن مصر ستورد الغاز بما يتماشى مع الكمية التي طلبها لبنان “بأسرع ما

يمكن… يمكن توقعها في نهاية العام أو مطلع العام المقبل، نقوم فقط بالفحص النافي للجهالة ونفحص خطوط الأنابيب”.

 

بموجب خطة تدعمها الولايات المتحدة للمساعدة في تخفيف أزمة الكهرباء في لبنان، ستزود مصر لبنان بالغاز الطبيعي عبر خط

أنابيب يمر عبر الأردن وسوريا.

اتفاق رباعي على توصيل الغاز المصري إلى لبنان عبر سوريا

 

واستضافت المملكة الأردنية الهاشمية الشهر الماضي، الاجتماع الوزاري لدول خط الغاز العربي، (مصر والأردن وسوريا ولبنان)، تم

خلاله الاتفاق على إيصال الغاز الطبيعي المصري إلى الجمهورية اللبنانية عبر الأردن وسوريا، وتقديم خطة عمل وجدول زمني

لتنفيذ ذلك.

 

قال وزير البترول والثروة المعدنية المصري، طارق الملا، إنه من المقرر إنهاء الإجراءات اللازمة لمد الغاز الطبيعي المصري إلى لبنان

خلال الأسابيع القليلة المقبلة، في ضوء ما تم الاتفاق عليه خلال المباحثات المشتركة التي عقدت بالقاهرة على مدار يومين مع

وزير الطاقة والمياه اللبناني وليد فياض والمسئولين التنفيذيين من الجانبين.

 

أضاف الملا في مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء في القاهرة أن المباحثات مع نظيره اللبناني نجحت في وضع خارطة طريق لإمداد

 

لبنان بالغاز المصري تشمل كل الجوانب الفنية والتجارية والتعاقدية وآلية التوريد، كما تم الاتفاق على التوقيتات لاستكمال

الإجراءات والتنسيق مع الأردن وسوريا لمرور الغاز المصري عبر أراضيها .

وزير البترول المصري

أيضا قال الوزير اللبناني في المؤتمر إن المباحثات تضمنت إمكانية توريد كميات إضافية من الغاز سواء على المدى القصير أو

الطويل، وأشار إلى أن هذا التعاون سيساهم في النهوض بقطاع الطاقة اللبناني واستعادة الاستدامة المالية، بالإضافة إلى

الحفاظ على البيئة في ظل تمتع الغاز الطبيعي بخصائص صديقة للبيئة.

 

 

تعاني لبنان من أزمة في الطاقة، بدءاً من الكهرباء وحتى وقود السيارات في ظل تراجع الليرة أمام الدولار بحدة خلال العامين

الماضيين، وهو ما أفقد البلاد القدرة على استيراد منتجات الطاقة من الخارج.

 

 

 

قد يعجبك ايضا